قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أصدر محلفون في محكمة أميركية، الثلاثاء، حكمًا بإعدام ديلان رووف، بعد إدانته بقتل تسعة أشخاص في كنيسة يرتادها "السود" في مدينة تشارلستون في ولاية كارولينا الجنوبية عام 2015.

إيلاف من واشنطن: لم يبدِ المدان (22 عامًا) خلال جلسة المحكمة ندمًا على إرتكاب جريمته، التي كانت داوفعها عنصرية، بل قال إنه مازال يشعر بأن عليه أن يفعل ما فعله، في إشارة إلى أنه لو عاد به الزمن لارتكب جريمته مرة أخرى!.

وفي جلسة ستعقد اليوم، سيعطي القاضي ريتشارد جريجل، الذي ينظر القضية، الصفة الرسمية للحكم. وقال محامون يعملون على قضية روف في بيان، إن "صدور حكم الإعدام يعني أن القضية لن تنتهي، وستستمر لوقت طويل جدًا"، معتبرين أن الإدعاء ركز على أهالي الضحايا، ولم ينظر إلى الأسباب التي تقف وراء الجريمة.

وكان رووف، جلس مع ضحاياه لمدة 45 دقيقة، قبل أن يفتح النار باتجاهم من مسدس يحمله. وبرر بعد ذلك جريمته خلال التحقيقات بالقول "كان على أحد ما أن يفعلها، فالسود يقتلون البيض كل يوم".&
&