: آخر تحديث

السعوديون الأكثر ثقة في قدرة الحكومة على حماية بياناتهم الصحية

 الرياض: كشفت دراسة جديدة أجرتها شركة أكسنتشر العالمية، عن أن ثقة السعوديين في قدرة الحكومة على حماية بياناتهم الصحية من الاختراق أو سوء الاستخدام، هي الأعلى من بين قائمة الدول التي شملتها الدراسة، حيث جاءت نسبة الثقة في الحكومة (79%) وتلتها الثقة في المستشفيات بنسبة (76%)، ثم العيادات الطبية (75%)، ثم الصيدليات (74%). 

وشملت الدراسة سبع دول حول العالم هي أستراليا والبرازيل والمملكة المتحدة والنرويج والمملكة العربية السعودية وسنغافورا والولايات المتحدة الأمريكية.

وصرح ماجد محمد التويجري، المدير العام لقطاع الصحة والخدمات العامة في الشرق الأوسط، في شركة اكسنتشر العالمية، قائلاً: " تعتبر محاولات اختراق البيانات ظاهرة متلازمة لاستمرار التقدم التكنولوجي في جميع أشكال حياتنا والمضى قدماً في تشكيل مستقبلنا الرقمي. 

وجاءت ثقة السعوديين في حكومتهم وفي القطاع الصحي في المملكة، لتعكس جهود المملكة واهتمامها بقضايا الأمن الرقمي، بدءاً من استباق المخاطر والاستعداد للتعامل مع الأزمات بكفاءة، وصولاً إلى تعزيز قدرات الأمن الرقمي للتعامل مع محاولات اختراق البيانات بالسرعة المطلوبة".

ومع تكثيف القطاع الصحي لجهود الأمن الرقمي وحماية البيانات، تستمر محاولات اختراق البيانات الرقمية، حيث أظهرت الدراسة بأن البيانات الصحية في المملكة العربية السعودية تواجه محاولات اختراق بمعدلات أكثر من محاولات اختراق المعلومات الشخصية، ومـــن أكثر القطاعات الـتـي تتعرض لمحـــاولات اختراق البيانات الصحية في المملكة هي المستشفيات (43%)، والعيادات الطبية ( 25%)، و الصيدليات (24%).
 
وأكّد تسعة من أصل عشر سعوديين من المشاركين في الدراسة (89%) أنهم قاموا باتخاذ تدابير خاصة لحماية بياناتهم، فيما قام (30%) بتغيير رموزهم السرية في حين تقدم (30%) للحصول على مساعدة قانونية و (18%) اتجهوا إلى الاشتراك بخدمات حماية المعلومات. وأظهرت الدراسة وصول مستويات الرضا عن التعامل مع محاولات الاختراق إلى 55% وأكّد 26% بأن مقدار الثقة في المؤسسات الصحية لم يتغير على الإطلاق، فيما أشار 32% إلى أن ثقتهم في المؤسسات الصحية قد ارتفعت عما كانت عليه سابقاً.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الملك سلمان يعزي الرئيس السوداني في وفاة سوار الذهب
  2. واشنطن تخفض تمثيلها الدبلوماسي لدى الفلسطينيين في القدس 
  3. 4 زعماء في خلوة لاحتساء الجعة... لِم لا !؟
  4. رئيس وزراء إثيوبيا: تمارين الضغط أنقذتني من القتل
  5. بوتين: حققنا أهدافنا في سوريا 
  6. الرزاز في لقاء شبابي استجابة لمبادرة أطلقتها مواقع التواصل 
  7. سعودي تتهمه أنقرة في قضية خاشقجي: لم أدخل تركيا في حياتي
  8. الجعفري يلقن باسيل
  9. عبد المهدي جاهز لتقديم حكومته للبرلمان مطلع الاسبوع المقبل
  10. القمر بديلًا عن أعمدة الإنارة الليلية في الصين
  11. تشكيل الحكومة اللبنانية بات قريبًا جدًا
  12. هل يعود الدور الخليجي إلى عهده في لبنان بظل عرقلة حزب الله؟
  13. صنعت حلوى من رماد جدتها وقدمتها لزملائها
  14. كنز معماري غريب في بلغاريا!
  15. البحرين الأولى عربيًا في مؤشر رأس المال البشري
في أخبار