: آخر تحديث

إيران تتحضر لرفع سقف إنتاجها من اليورانيوم المخصب والمياه الثقيلة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: تتحضر إيران إلى "رفع سقف" إنتاجها من اليورانيوم والمياه الثقيلة تطبيقاً لقرارها وقف بعض التزاماتها ضمن الاتفاق النووي، بحسب ما أعلن مسؤول إيراني لوكالة إيسنا الإيرانية شبه الرسمية للأنباء. 

وأكد المتحدث باسم المنظمة الإيرانية للطاقة الذرية بهروز كمالوندي لوكالة إيسنا أن "عملية رفع سقف ومستوى إنتاج الیورانیوم المخصب والمياه الثقيلة" قد بدأت "منذ أن أمر بها الرئيس (حسن روحاني)". 

وأعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني في 8 مايو أن طهران ستتخلى عن التزامات في إطار "خطة العمل الشامل المشترك" وهو الاسم الرسمي للاتفاق الدولي الموقع في عام 2015 حول البرنامج النووي الإيراني، وذلك رداً على القرار الأميركي الانسحاب أحادياً من الاتفاق قبل عام. 

وعلى وجه الخصوص، توقفت إيران منذ 8 مايو عن الحد من مخزونها من الماء الثقيل عند 130 طن، ومن اليورانيوم المخصب (سداسي فلوريد اليورانيوم) عند 300 كيلوغرام كحد أقصى، كما ينص عليه اتفاق فيينا الذي يفرض قيودا مشددة على البرنامج النووي الإيراني. 

وإيران ملزمة بحسب الاتفاق بعدم تخصيب اليورانيوم بمعدل أعلى من 3,67%، وهي مجبرة بيع إنتاجها من اليورانيوم المخصب والمياه الثقيلة إلى الخارج حتى لا يتخطى مخزونها المعدلات المنصوص عليها في الاتفاق. 

ويمكن لإيران، في إطار تخليها عن التزاماتها، أن تتوقف عن بيع إنتاجها من اليورانيوم المخصب، نظراً لأنه بسبب العقوبات الأميركية الجديدة التي فرضت عليها مطلع مايو، بات من المستحيل لطهران أصلاً أن تتمكن من بيع إنتاجها من اليورانيوم المخصب.   

وبيّن تصريح كمالوندي لإيسنا أن إيران يمكن أن تزيد سريعاً وبشكل أكثر فاعلية من إنتاجها من اليورانيوم المخصب والمياه الثقيلة. 

وحتى الآن، لم تنظر الدول الموقعة على الاتفاق النووي (ألمانيا والصين وفرنسا وبريطانيا وروسيا) للإعلان الإيراني في 8 مايو على أنه خرق للاتفاق. 

وأعطت إيران في إعلانها مهلة ستين يوماً للأوروبيين حتى يتوصلوا إلى حلّ يمكن أن يخرج القطاعين النفطي والمصرفي الإيرانيين من عزلتهما التي تسببت بها العقوبات الأميركية. 

وتهدد طهران في حال فشل الأوروبيون في ذلك، بتخصيب اليورانيوم بمعدل يفوق 3,67% وأن تستأنف التعديلات على مفاعل آراك (وسط البلاد) للمياه الثقيلة والتي أوقفت بموجب اتفاق فيينا. 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. لا اعتقد ان ايران التزمت باي اتفاقيات
عدنان احسان- امريكا - GMT الخميس 16 مايو 2019 15:27
ايران فهمت قوانيين اللعب - لذلك هي جاهزه لكل السيناريوت ،


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. قادة الاحتجاج في السودان يدعون لإضراب عام يومي الثلاثاء والأربعاء
  2. مركز أبحاث كندي يكتشف حملة تضليل إعلامي
  3. الجيش الأميركي: الحرس الثوري مسؤول عن تخريب السفن قبالة الإمارات
  4. موسكو تساعد فنزويلا
  5. حقوقيون تونسيون ينددون
  6. أبناء الأمير سلطان بن عبد العزيز يعقدون اجتماعهم السنوي في جدة
  7. قوى عراقية تبحث خطة طوارئ لتجنب تداعيات حرب إيرانية أميركية
  8. ترمب معلقاً على استقالة ماي:
  9. سيناريوهات بريكست بعد استقالة تيريزا ماي
  10. 8 جرحى بانفجار في ليون الفرنسية يرجح انه طرد مفخخ
  11. ترمب يلتقي ماي 3 يونيو
  12. ترمب يرسل 1500 جندي إضافي إلى الشرق الأوسط
  13. الجيش السوداني: ندعم الرياض في مواجهة طهران والحوثيين
  14. الرياض تتقدّم على نيويورك وباريس في جودة الحياة
  15. أبرز ردود الفعل على استقالة تيريزا ماي
  16. تظاهرات في العاصمة الجزائرية والأمن يعتقل العشرات
في أخبار