قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: وجه 33 من أعضاء المكتب الفيدرالي لحزب الاصالة والمعاصرة المغربي المعارض رسالة الى حكيم بن شماش الامين العام للحزب ردا على دعوة وجهها لاعضاء المكتب الفيدرالي لحضور اشغال اجتماع المكتب اليوم الاحد

وجاء في رسالة الأعضاء أن الدعوة الموجهة للإجتماع كانت شفوية ولم تكن كتابية، و أن الدعوة لا تتضمن جدول أعمال محدد على وجه التدقيق ، وأنها لم توجه للمعنيين بالإجتماع 15 يوما قبل تاريخ إنعقاده ، كما انه تم توجيهها بشكل إنتقائي لبعض أعضاء المكتب الفدرالي دون بقية الأعضاء بشكل ينم عن سوء نية.

واعتبر الأعضاء الموقعون على الرسالة أن الدعوة لعقد اجتماع المكتب الفدرالي للحزب جاءت بشكل مناف لقانون الأحزاب و القانون الأساسي والداخلي لحزب الأصالة والمعاصرة ، وقالوا ان ذلك يعكس إستهتار الأمين العام الوطني للحزب بمؤسسات الحزب ، من جهة ، كما أنه يعكس "مدى سعيكم غير المبرر لتسويق وهم الشرعية والمشروعية الذي تبحثون عنه وبشكل مخالف للمقتضيات القانونية الناظمة عند هذا الباب".

وشدد الأعضاء ال 33 أن إجتماع المكتب الفدرالي للحزب وما يتمخض عنه من قرارات هي قرارات باطلة وغير ملزمة للمؤسسات التنظيمية ولمناضلات ومناضلي الحزب على السواء.

والموقعون على الرسالة هم : عبد اللطيف الغلبزوري، محمد الحموتي، زهير لعليوي ، نور الدين اسحشاح، ايمن الغازي، محمد اودمين، عبد السلام الباكوري، سمير كودار ، محمد مجاهد ، سيداتي الشكاف، سرحان الأحرش، أحمد خيار،البشير التامك، محمد محسن،مكي الزيزي،نبيلة بن عمر ، المهدي بنسعيد، السيد أ ديب ، صونية مزور ، السيد حروزة ، فتاح أخياط ، السيد أبو الغالي ، هاشم جمال ، هشام عيروض ، هشام صابري ، محمد غيات ،مصطفى شعون، زهير ماعزي،محمد الزيتوني،سامر أبو القاسم، لحو المربوح ، عبد الله العلام ، محند يوخالي.

في غضون ذلك ، يعقد أعضاء من المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، وأعضاء من المكتب الفدرالي وأعضاء من المجلس الوطني رفقة قياديين آخرين، في الساعة العاشرة من مساء اليوم الاحد، مؤتمرا صحافيا في الرباط لتسليط الضوء على مستجدات الحزب، لاسيما الإختلاف مع الأمين العام في القرارات التي أصدرها في حق عدد من منسقي وقيادات وشباب ومناضلي الحزب.