قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أحمد العياد من الرياض: عيّن وزير الثقافة السعودي، الأمير بدر بن عبد الله بن فرحان، اليوم (الأحد)، المهندس عبد الله آل عيَاف رئيساً تنفيذياً لهيئة الأفلام المعنية بتطوير هذه الصناعة في السعودية.

وستتولى هيئة الأفلام تنظيم الصناعة السينمائية في السعودية، عبر عدة أدوار رئيسية، منها وضع استراتيجية شاملة لقطاع الأفلام، وتطوير بيئة الإنتاج لتصبح قادرة على صناعة أفلام سعودية بمعايير إنتاجية عالية تسمح بتسويقها محلياً ودولياً، مع ما يرتبط بذلك من دعم وتمكين للمواهب المحلية في مختلف تخصصات الصناعة الفيلمية، والتشجيع على استثمار وإنتاج وتطوير المحتوى السينمائي، وتقديم الدورات التدريبية والبرامج المهنية، وإصدار التراخيص للأنشطة المرتبطة بالمجال، إضافة إلى تطوير أنظمة حماية حقوق الملكية الفكرية للأفلام، وغيرها من الأدوار التي تهدف في مجملها إلى الارتقاء بصناعة الأفلام المحلية إلى المستوى الذي يليق بمكانة المملكة، وبالمعايير العالمية المعترف بها، وذلك تنفيذاً لمشروع النهوض الثقافي الشامل الذي تتولى إدارته وزارة الثقافة، وتحقيقاً لأهداف «رؤية المملكة 2030» الرامية إلى تحويل النشاط الثقافي إلى مجال إنتاجي مستدام مثمر.

يشار إلى أن هيئة الأفلام تأتي ضمن 11 هيئة ثقافية جديدة أطلقتها وزارة الثقافة مؤخراً لإدارة القطاع الثقافي السعودي بمختلف اتجاهاته.

آل عياف... من (السينما 500كم ) إلى رئاسة هيئة الأفلام

ربما لم يكن يدر بخلد أحد أن يكون صانع فيلم (السينما 500 كم) والذي أنتج سنة 2006 وكان يناقش قضية منع دور العرض السينمائي في السعودية عن طريق سفر شاب في رحلته الأولى خارج البلاد ليدخل السينما للمرة الأولى في حياته، أن يكون صانع هذا الفيلم ومخرجه هو أول رئيس تنفيذي لهيئة الأفلام السعودية.

عبدالله آل عياف والذي حمل علم الأفلام في وقت لم يكن هناك أي دعم للسينما وقام بصناعة العديد من الأفلام مثل ( إطار ـ مطر – عايش ـ ست عيون عمياء).

ويعتبر آل عيَاف من الأسماء الرائدة في مجال صناعة الأفلام السعودية، وقد عمل مخرجاً ومنتجاً وكاتباً لكثير من الأعمال المحلية المتميزة منذ عام 2004. كما ترأس لجان تحكيم في مهرجانات سينمائية، محلياً وإقليمياً، وكتب مقالات سينمائية نقدية في أبرز الصحف السعودية، مثل: «الرياض» و«الوطن» و«الشرق الأوسط».

وقاد الرئيس التنفيذي لهيئة الأفلام الذي تخرج من كلية الهندسة الميكانيكية من جامعة الملك فهد للبترول والمعادن عام 2001، فريق البرامج والفعاليات في الجناح السعودي في «إكسبو 2020». كما تولى إدارة البرامج والمبادرات بمركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء) لثلاث سنوات، إلى جانب عددٍ من المناصب القيادية في شركة «أرامكو السعودية»، ومنها رئاسة أقسام الإنتاج الإعلاني والفني والفعاليات والمؤتمرات.

مسيرة آل عياف الإخراجية

* • الفيلم التسجيلي (السينما 500 كم) عام 2006 (الحائز على النخلة الذهبية لأفضل فيلم تسجيلي بمسابقة أفلام السعودية ٢٠٠٨).

* • فيلم (إطار) وحصل فيه على جائزة لجنة التحكيم الخاصة لمسابقة أفلام من الإمارات عام 2007.

* • فيلم (مطر) الحائز على النخلة الفضية بمسابقة أفلام السعودية.

* • فيلم (عايش) والذي حقق عددا من الجوائز كجائزة أفضل فيلم قصير بمهرجان الخليج السينمائي، وجائزة ألف الفضية لأفضل فيلم شرق أوسطي بمهرجان بيروت السينمائي الدولي.