قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الدار البيضاء: سقط الرجاء البيضاوي المغربي، الأحد، أمام ضيفه الزمالك المصري، على أرضية ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، بهدف لصفر، لحساب ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا في كرة القدم.

ويدين الفريق المصري إلى المهاجم أشرف بنشرقي، الذي تمكن من تسجيل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 18، مستفيدا من سوء تعامل الحارس الرجاوي أنس الزنيتي والمدافع مدكور مع الكرة التى أسكنها النجم المغربي برأسية في شباك الرجاء البيضاوي.

وعرف الفريق المصري كيف يتعامل مع أطوار اللقاء الذي أداره الحكم الكاميروني نيانت أليوم، حيث بدت خطوطه أكثر توازنا في الشوط الأول، الشيء الذي حد من خطورة الفريق المغربي، قبل أن يعمد في الثلث الأخير من عمر اللقاء إلى التقوقع الدفاعي في ظل الضغط الكبير الذي مارسه رفاق بدر بانون لتعديل النتيجة.

ورغم الانتصار المهم الذي عاد به الفريق من المصري من قلب الدار البيضاء في لقاء الذهاب الذي جرى بدون جمهور، نظرا للوضعية الصحية التي يجتازها العالم جراء تفشي فيروس (كورونا) والتدابير الاحترازية المقررة، ينتظر أن يكون لقاء الإياب حارقا بالقاهرة، حيث سيسعى الفريق المغربي إلى تدارك هزيمته في محاولة لقلب الموازين لصالحه وضمان التأهل إلى النهائي.

وبفوز الزمالك على الرجاء، الأحد، والأهلي على الوداد، السبت، يكون الفريقان المصريان قد كسبا جولة أولى من صدامهما أمام الفريقين البيضاويين لحساب دور نصف نهائي دوري الأبطال.

يشار إلى أن لقاء النهائي سيجرى بمصر، في حالة ما إذا كان طرفا النهائي مصريان أو كان أحدهما من مصر والآخر من المغرب. فيما سيجرى في المغرب إذا كانت المواجهة مغربية خالصة بين الرجاء والوداد البيضاويين، وذلك في حالة ما إذا قلبا الموازين لصالحهما في الإياب وتداركا هزيمة الذهاب.