قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد عمار الحكيم على أهمية الحوار لحل ازمات العراق مع دول الجوار، واكد الحكيم ان المجلس الاعلى الاسلامي سيواصل دعمه للحكومة العراقية

بغداد: دعا رئيس المجلس الاعلى الاسلامي عمار الحكيم الى اعتماد الحوار لحل ازمات العراق مع دول الجوار. جاء ذلك خلال كلمة اثناء مؤتمر اعلان اعضاء مجلس الشورى المركزية بالمجلس الاعلى الذي انتخب الحكيم رئيسا للشورى المركزية والمجلس الاعلى الاسلامي.
واكد الحكيم ان المجلس الاعلى الاسلامي سيواصل دعمه للحكومة العراقية كاشفا عن عزم حزبه العمل على تعديل قانون الانتخابات مثار الجدل.

وقال الحكيم ان quot;المجلس الاعلى حريص على تعزيز وتمتين الروابط والعلاقات بمحيطه العربي والاقليمي ويؤكد اهمية تفعيل دور العراق في الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الاسلاميquot;.
وتابع quot;نعتقد ان الخيار لحل الازمات مع بعض دول الجوار يكمن بالحوار وعلى اساس عدم تدخل هذه البلدان بشؤوننا الداخليةquot;.
ولفت الحكيم الى ان quot;المجلس الاعلى سيواصل سياسته الداعمة للحكومة والمساندة لها بما يصب في مصلحة المواطنين والوطنquot;.

وقال الحكيم الذي تحدث عن دخول دماء جديدة الى الشورى المركزية للمجلس الاعلى الاسلامي quot;ان المجلس اليوم مهيأ للدخول بقوة في الانتخابات المقبلة كما انه مستعد للمرحلة المقبلة وهي في غاية الحساسيةquot;.
واكد ان المجلس quot;سيدافع بقوة عن ارادة الشعب العراقي بضرورة اجراء الانتخابات النيابية في وقتها المحدد ووفق القائمة المفتوحةquot;.

وقال الحكيم quot;سنعمل جاهدين لتعديل قانون الانتخابات بما يضمن اجراء الانتخابات في وقتها المحدد ووفق القائمة المفتوحة وبذلك ندعو ابناء شعبنا للمشاركة الواسعة والفاعلة في الانتخابات المقبلة لانها تمثل دعما للعملية السياسية في العراقquot;.
واكد حرص مجلسه على quot;التواصل مع جميع المكونات والقوى الوطنية بهدف تشكيل جبهة عريضة ترسم الاوضاع السياسية للعراقquot;.

ومضى قائلا quot;كما سنحرص على مراقبة عملية تطبيق اتفاقية انسحاب القوات الاميركية وتعزيز السيادة العراقية والتأكيد على اهمية خروج العراق من طائلة البند السابعquot;.

واضاف quot;ان خيارنا الان يتمثل بالائتلاف الوطني العراقي ومن خلاله سنعمل مع شركائنا في الائتلاف ليتحول الى محور اساس لبناء العملية السياسية في العراق من خلال الخطط التي يضعهاquot;.
واكد quot;ان ابواب الائتلاف الوطني ما زالت مفتوحة وسنستمر بتوجيه الدعوات ولم ننقطع حتى الساعة من التشاور والتباحث لدخول كيانات جديدة تحت خيمة الائتلافquot; لافتا الى ان قانون الانتخابات في حال اقراره سيسهم في معالجة وحسم الشكل النهائي للائتلاف الوطني وبقية الائتلافات.
ودعا الى quot;اطلاق سراح المعتقلين الابرياء سواء في السجون الاميركية او العراقية من خلال تطبيق عادل للقانونquot;.

واشاد الحكيم بخطوة التيار الصدري باجراء انتخابات اولية لاختيار مرشحيه لخوض الانتخابات النيابية.
وبشان امكان قيام المجلس بخطوة مماثلة قال الحكيم quot;ان المجلس يدرس خيارات وآليات عدة لاختيار مرشحيه وسيستفيد من تجارب الاخرين بما فيها تجربة التيار الصدريquot;.