قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكدت السلطات الصينية أن الكثير من العمال كانوا في المنجم المنكوب لحظة الانفجار، إذ قدر عدد الموجودين بخمسمائة شخص، وافادت الحصيلة الاخيرة بوقوع 104 قتلى وفقدان اربعة

هيغانغ: قال مسؤول حكومي صيني ان عددا كبيرا من العمال كانوا موجودين في المنجم المنكوب شمال شرق الصين حيث تسبب انفجار للغاز السبت بمقتل ما لا يقل عن 104 منهم، في ما واصل رجال الانقاذ جهودهم الثلاثاء للعثور على الاشخاص الاربعة الذين مازالوا مفقودين.

ونقلت وسائل الاعلام الصينية عن نائب رئيس ادارة سلامة العمل زهاو تيشوي قوله ان وجود عدد كبير من العمال لحظة وقوع الانفجار يفسر حجم الكارثة التي وقعت في منجم شينغشينغ والتي تعد الاكبر في الصين منذ سنتين. وقال زهاو ان quot;الوجود الكثيف للعمال في المنجم، والتهوئة غير الكافية من مسببات هذا الحادثquot;.

وكان نحو 500 عامل موجودين في المنجم لحظة الانفجار ليل الجمعة السبت، كما اعلنت السلطات. وافادت الحصيلة الاخيرة بوقوع 104 قتلى وفقدان اربعة، وقال متحدث باسم المنجم ان رجال الانقاذ يعملون للعثور على هؤلاء العمال قرب مكان الانفجار.

وطالب ذوو الضحايا بتسليط الضوء على الحادث بينما ارجعت السلطات السبب الى اهمال المسؤولين عن المنجم الاكبر والاقدم في الصين. وانتشرت الشرطة بكثافة الثلاثاء في المكان في ما يبدو انه اجراء لتجنب وقوع تظاهرات، غير ان المنطقة كانت هادئة.

وذكرت الطبعة الانكليزية لصحيفة غلوبل تايمز ان السلطات فرضت سيطرتها مؤخرا على المنجم، وذكرت وسائل الاعلام الصينية الرسمية ان مدير المنجم ونائبه وكبير المهندسين جرت اقالتهم. واقر كي ويبنغ احد المسؤولين في مجموعة لونغماي مينينغ هولدنغ العامة المالكة للمنجم بوجود نقاط ضعف، وقال quot;تسلك الصين طريق الحداثة والتصنيع، الا ان بعض القطاعات مازالت دون مستوى التطور العام في البلادquot; رافضا تقديم ايضاحات حول مجريات التحقيق.

واعلنت السلطات الصينية عزمها التعويض على اسر الضحايا بمبالغ تصل الى 300 الف ين (30 الف يورو).