: آخر تحديث

ريما كركي : النوم رياضتي المفضلة

رحاب ضاهر من بيروت: من إدارة الأعمال و المعلوماتية أنتقلت ريما كركي إلى عالم التقديم لتدخل قلوب المشاهدين عبر شاشة المستقبل، حيث قدمت برنامج quot;عالم الصباحquot; لتصبح من الوجوه الصباحية المشرقة التي تطل صباحا على المشاهدين ، لتنقل بعد سنوات لتقدم برنامج quot;وكبرناquot; الذي يجمع بين الشق الإنساني والاجتماعي . ريما كركي في حوار لإيلاف:
nbsp;
في البداية لمن اعطيت صوتك في الانتخابات؟
صوتت للأفضل.

هل على الإعلامي في لبنان أن يتبع سياسة المحطة الذي يعمل بها؟
على الإعلامي أن يتبع سياسة خاصة تخدم وطنيته ووطنه و إذا كان مقنعاً و نظيفاً فقد يصحح أو يلفت نظر محطته لأخطاء محتملة ورغم أن كل المحطات مسيسة إنما الكل يحترم الكلام المسؤول والوطني ... وأنا quot;ما بزيح عن هالشيquot; والمحطة التي أعمل بها منفتحة على كل الأراء ، على كل حال الإعلامي الشاطر هو من يعتبر نفسه قائداً، عليه أن يقنع ويقتنع وليس أن يتبع quot;على العميانيquot; أينما كان يعمل .

nbsp;ما اللون الذي ارتديته عندما ذهبت للإنتخاب؟
ذهبت بquot;الليلكيquot; لأنني حريصة على لون حيادي بعدما خطفت الأطراف الألوان ... كتبت مقالاً عن البنطلون وquot;التي شيرتquot; من بابquot; الزكزكةquot;مظلومة الألوان ... كنت قد كتبت مقالاً من حوالي السنتين ، منذ بداية الأزمة ،قلت فيه إننا قادمون على وقت سيعترض فيه البعض على أنquot; السما زرقاءquot; والبعض الآخر على أن الشمس ساعةquot; أورانجquot; وساعة quot;صفراquot; ... تخيلي الدنيا أو الطبيعة لون واحد ... quot;كان ما في أبشع منهاquot;


هل تعتبرين برنامج quot;وكبرناquot; يحقق طموحك؟
هو ليس بحجم ما أحلم به، إنما أقدمت عليه بهدف التنويع ... فما زال أمامي الكثير قبل التحدث عن نقلة أو تقدم نوعي .
nbsp;
هل استطاع أن يمنحك التميز؟
المميز يتميز أينما كان... فحتى في نشرات الأخبار، رغم تشابه المادة وإنعدام المساحة quot;الشخصية quot; للمذيع ، هناك من يتميّزون... ثم عندما أبحث عن الفكرة أبحث عن إضافة لسجلّي الخاص بالمعرفة ولا أفكر بالمنافسة وبالتمييز عن الآخرين، بل بالعمل والبحث المستمر في إطار أعمق وأجدد.

nbsp;

ينتقدك البعض بأنك تقاطعين ضيفك أثناء الحديث؟
أفعل ذلك إن كان يحاول الهروب من الإجابة أو تغيير مسار الحوار، فالحلقة محكومة بوقت محدد عليّ أن أقطف منها الأفضل ولا مجال للإستطراد على حساب الأهم... وعدا ذلك يعود لمقص المونتاج وليس لي...
nbsp;
تصدرين قريبا كتاباً خاصاً بك، ما هي المواضيع التي تناولتها في الكتاب؟
هي مجموعة مقالات جمعتها، بعضها نشر والبعض الآخر لم ينشر.

منعت مقالات لك من النشر لأنك تطرقت إلى الدين واستعملت عبارات حادة في مواضيع سياسية، هل ستقومين بنشرها في كتابك الجديد؟
لم أقرر بعد.

ماذا تعني لك الكتابة؟
أعشقها ... وترينني فيها أكثر جرأة لأنني وحدي المسؤولة عن كلامي ، فأفرغ ما في داخلي بكل انفتاح والحمد لله الاصداء جيدة.

nbsp;

هل تعتبرين نفسك من الإعلاميات البارزات؟
quot;ما حدا بيقول عن زيتاتو عكرينquot; ،اسألي الناس يعطونك جواباً أكثر موضوعية.

nbsp;هل توافقين الرأي أن مذيعات برنامج quot;عالم الصباحquot; لم يحققن نجومية في عالم الإعلام ؟
على العكس أرى أن للنجومية حظا اكبر في المقارنة...و التقديم المشترك يعطي حافزا أكبر لإثبات الذات وللتمّيز..ثم إن نجومية الاعلامي لا تعتمد فقط على البرنامج بل على شخصيته و حضوره ... حتى أنه بين مقدمي الاخبار نجوما رغم العجقة على الشيء نفسه و رغم طبيعة المادة المتشابهة التي يقدمونها.
nbsp;


هل لديك هواية ورياضة مفضلة؟
هوايتي شرب القهوة في الايام المشمسة الجميلة على الشرفة، التحدث لساعات على الهاتف مع الاصدقاء ، ألعب quot;الشطرنجquot; و أتسلى مع الاولاد... نقرأ سويا أحياناً و نخرج معظم الوقت..كما أحب مشاهدة التلفزيون وقراءة الصحف. وإذا كان ممكنا أن نعتبر أن النوم رياضة كونه يريح العضلات والدماغ وينشّط في اليوم التالي ، فإن النوم هو رياضتي المفضّلة.
nbsp;
nbsp;

nbsp;

nbsp;

nbsp;

nbsp;

nbsp;


عدد التعليقات 18
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. هههههههههه
عقلاني - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 06:00
اساسا شكلك نايمة ههههههههه
2. هههههههههه
عقلاني - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 06:00
اساسا شكلك نايمة ههههههههه
3. لا جديد من السيدات
رضا بدر - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 09:52
العنوان الجانبي للصورة .. عن هوايات السيدة ريما .. أعتز بها جداً كمقدمة برامج .. لكن باستطلاع الهوايات التي تعددت أمامي وجدت أنها كلها أمور تخص السيدات وليست هوايات .. فكلهن يشربن القهوة ، والعملية الأكيدة المحادثة على الهاتف لساعات فهذا مرض وليس هواية .. ناهيك عن إذا كانت كل ما عددته في سطور هواياتها فأين تجد وقتاً لمنوال حياتها كالآخرين .. إضافة إلى أن هوايتها المفضلة النوم .. فالمؤكد لا وقت لديها للحياة إذا ما نظرنا إلى باقي الهوايات .. اللعب مع الأولاد زالقراءة معم ليست هواية وإنما واجب .. سؤالي كم تقضين من الوقت مع الأولاد للقراءة .. كم تنامين .. كم ساعة للهاتف .. كم ساعة لتلفيفزيون .. كم ساعة للصحف .. مشاهدة التليفزيون والصحف من المهام المساندة لعملك .. فقط أردت أن أعايش الواقع أنا كمعلق بعيداً عن مغالاة وتفاخر الآخرين
4. لا جديد من السيدات
رضا بدر - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 09:52
العنوان الجانبي للصورة .. عن هوايات السيدة ريما .. أعتز بها جداً كمقدمة برامج .. لكن باستطلاع الهوايات التي تعددت أمامي وجدت أنها كلها أمور تخص السيدات وليست هوايات .. فكلهن يشربن القهوة ، والعملية الأكيدة المحادثة على الهاتف لساعات فهذا مرض وليس هواية .. ناهيك عن إذا كانت كل ما عددته في سطور هواياتها فأين تجد وقتاً لمنوال حياتها كالآخرين .. إضافة إلى أن هوايتها المفضلة النوم .. فالمؤكد لا وقت لديها للحياة إذا ما نظرنا إلى باقي الهوايات .. اللعب مع الأولاد زالقراءة معم ليست هواية وإنما واجب .. سؤالي كم تقضين من الوقت مع الأولاد للقراءة .. كم تنامين .. كم ساعة للهاتف .. كم ساعة لتلفيفزيون .. كم ساعة للصحف .. مشاهدة التليفزيون والصحف من المهام المساندة لعملك .. فقط أردت أن أعايش الواقع أنا كمعلق بعيداً عن مغالاة وتفاخر الآخرين
5. اللون الليلكي
b22 - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 13:06
انا معك 100% لا ازرق و لا برتقالي و لا لي لون ثاني احلا اشي الليلكي
6. اللون الليلكي
b22 - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 13:06
انا معك 100% لا ازرق و لا برتقالي و لا لي لون ثاني احلا اشي الليلكي
7. راقيه
الفراشه - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 14:02
من اجمل وارقى المذيعات في العالم العربي
8. راقيه
الفراشه - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 14:02
من اجمل وارقى المذيعات في العالم العربي
9. رد الجميل
الولى - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 14:40
سمعت مقولة ان الجمال يفوح منه الجميل ولم أكن اصدق ، المهم ان الكلام متواضع وحتى لا أطيل الكلام على إيلاف انصحكم بالإستماع الى المقطع لأول ونصف الثاني من أغنية نجوى كرم (ولعها) حتى لا يقول البعض ان أتغزل ،اما الجميل الذى أريد رده فلايتسع الوقت له لإنه كتاب من الكلامات وشكرا إيلاف .
10. رد الجميل
الولى - GMT الإثنين 29 يونيو 2009 14:40
سمعت مقولة ان الجمال يفوح منه الجميل ولم أكن اصدق ، المهم ان الكلام متواضع وحتى لا أطيل الكلام على إيلاف انصحكم بالإستماع الى المقطع لأول ونصف الثاني من أغنية نجوى كرم (ولعها) حتى لا يقول البعض ان أتغزل ،اما الجميل الذى أريد رده فلايتسع الوقت له لإنه كتاب من الكلامات وشكرا إيلاف .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.