قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يواصل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو إثارة الاعجاب في عالم كرة القدم، وهذه المرة بعدما لعب دورا كبيرا في فوز ريال مدريد على مضيفه بوروسيا دورتموند الألماني.

وفك ريال مدريد بطل النسختين الأخيرتين، العقدة التي لازمته في زياراته السابقة الى ملعب "سيغنال ايدونا بارك"، بفوزه على دورتموند 3-1، في الجولة الثانية من دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.

ويدين ريال مدريد بهذا الفوز إلى رونالدو الذي سجل ثنائية (50 و79)، في حين كان الويلزي غاريث بيل هو من افتتح التسجيل في الدقيقة 18.

ولعب رونالدو دوراً كبيراً في تتويج الفريق الملكي بلقب دوري أبطال أوروبا الـ12 في الموسم الماضي، وها هو يقدم مجدداً دوراً حيوياً في مستهل المسابقة القارية هذا الموسم.

وبحسب موقع النادي الملكي على شبكة الإنترنت، فإن رونالدو أحرز الأهداف في 6 من آخر 7 مباريات خاضها ريال مدريد في دوري الأبطال محققاً 14 هدفاً، أي بمتوسط هدفين في المباراة الواحدة.

وبدأت تلك السلسلة في ربع نهائي المسابقة القارية في الموسم الماضي، ضد بايرن ميونخ، إذ لعب كريستيانو دور البطولة في الفوز بمباراتي الذهاب والإياب والتأهل لنصف النهائي بفضل ثنائيّته في ميونخ وثلاثيّته في مدريد.

أما في نصف النهائي، فقد سجل البرتغالي هاتريك ذهاباً في الديار قاد الريال للتأهل إلى النهائي، ثم سجل هدفين آخرين في كادريف للمساهمة في تحقيق الفوز باللقب القاري ضد يوفنتوس.

كريستيانو رونالد أفضل هدّاف في دوري أبطال أوروبا في المواسم الخمسة الماضية ويتطلع لتحقيق المزيد دائماً، لذلك بدأ الموسم بأفضل شكل ممكن بتسجيله هدفين ضد أبويل القبرصي وهدفين أخرين ضد بوروسيا دورتموند، ليرفع رصيده من الأهداف إلى 109 هدفاً في قائمة أفضل الهدافين بالمسابقة.