قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعلن منظمو طواف فرنسا للدراجات الهوائية الجمعة توقف المرحلة التاسعة عشرة من النسخة السادسة بعد المئة بسب بعاصفة من البرد جعلت الطريق غير صالحة للمنافسة قبل الوصول إلى فال ديزير، فكان الكولومبي إيغان برنال أكبر المستفيدين بانتزاعه القميص الأصفر من الفرنسي جوليان ألافيليب.

وأوضح المنظمون أن الأوقات سيتم احتسابها من قمة إيزيران التي كان دراج فريق إينيوس البريطاني، برنال أول الواصلين إليها.

وهبت عاصفة مفاجئة من البرد جعلت طريق السباق غير قابلة للمنافسة قبل الوصول إلى فال ديزير بنحو 25 كلم من نهاية المرحلة في تينيي.

وتم إيقاف الدراجين عند منحدر إيزيران والتحقوا بسيارات فرقهم.

وقال المنظمون "الطريق مغطى بالبرد عند الخروج من النفق".

وكان برنال في الصدارة برفقة البريطاني سايمون ييتس عندما قرر المنظمون إيقاف السباق، فيما كان متصدر الترتيب العام قبل المرحلة التاسعة عشرة ألافيليب متخلفا بفارق أكثر من دقيقتين (2,07 د).

وبات برنال في الصدارة عشية آخر مرحلة جبلية في فال تورينس، المرحلة الـ20 قبل الأخيرة.

وكانت المرحلة التاسعة عشرة في الألب وتربط بين سان-جان-دو-موريين وتينيي لمسافة 126,5 كلم.

ويبتعد برنال بفارق 45 ثانية عن ألافيليب ودقيقة وثلاث ثوان عن البريطاني توماس جيراينت الذي كان في المركز السادس لحظة توقف السباق بفارق 50 ثانية خلف برنال.

واعترف ألافيليب الذي ارتدى القميص الأصفر لمدة 14 يوما، بصعوبة استعادة القميص الأصفر، مضيفا "لا أظن أن القميص الأصفر ممكن، لقد هزمتني من هو أقوى مني، الأمر هكذا".

وتابع "لقد توقعت ذلك، بذلت كل ما في وسعي ولست نادما، لقد بذلت كل ما في وسعي".

وأوضح "لقد كان ارتداء القميص الأصفر حلما بالنسبة لي، لقد حملت هذا الحلم لفترة أطول من المتوقع وناضلت كل يوم للحفاظ عليه".

وختم قائلا "منذ اللحظة التي ارتديت فيها القميص الأصفر، بدأت أحلم ولكني لم أكن أفكر مطلقا أن بإمكاني الفوز بالطواف".