قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: أعلنت شركتا التقنية العملاقتان الأميركيتان، ياهو ومايكروسوفت، الأربعاء عن توقيعهما اتفاق شراكة، وذلك عبر جعل عمليات البحث الإلكتروني على موقع quot;ياهوquot; مدعومة بخدمات ومعلومات من محرك البحث Bing الخاص بمايكروسوف، وذلك مقابل أن تتولى الأولى مسؤولية جذب الإعلانات والمعلنين للمواقع ومحرك البحث معاً، وذلك في خطوة لمنافسة عملاق محركات البحث quot;غوغل.quot;

ووفقاً لنص الاتفاق، الذي سيستمر نافذا لعشر سنوات، فإن مايكروسوفت ستدفع لياهو ما نسبته 88 في المائة من الإيرادات المتأتية من عمليات البحث على مواقع quot;ياهوquot;، حيث سيكون لمايكروسوفت الحق بدمج تقنيات البحث الخاصة بياهو بمواقع البحث التابعة لها على الانترنت.

وقالت شركة ياهو، إن الاتفاق الذي ينص على اقتسام الإيرادات بين الشركتين الكبريين، سيزيد من مردودات تشغيل مواقعها بحوالى 500 مليار دولار سنويا.
يشار إلى أن الشركتين كانتا قد دخلتا في مناقشات استهلكت وقتاً كثيراً للوصول إلى هذا التعاون، وفقاً لما ذكرته مجلة quot;وول ستريت جورنال.quot;

وكانت ميكروسوفت قد أطلقت محركها الجديد quot;بينغquot; في يونيو/حزيران، والذي لاقى نجاحاً كبيراً، لكن الشركة رغم ذلك ما زالت غير قادرة على تحقيق الأرباح من الإعلانات التجارية على موقعها.
ووفقاً للاتفاق المتوقع فإن الطرفين سيتشاركان في عوائد الإعلانات التي سيتم نشرها على الموقع الجديد.

وكانت مايكروسوفت في العام الماضي قد تقدمت بطلب لشراء ياهو بقيمة 47.5 مليار دولار، لكن ياهو رفضت العرض، ما جعل مايكروسوفت يفكر بطريقة أخرى.

ومن المتوقع أن يقلل الاتفاق بين الشركتين من الفجوة الهائلة التي تفصلهما عن منافسهما غوغل، الذي يستحوذ وحده على 65 في المائة من حجم السوق، فيما تبلغ حصة مايكروسوفت 8.4 في المائة فقط، بينما تبلغ حصة ياهو حوالي 20 في المائة.

وستكون ياهو مسؤولة عن الإعلانات التي تظهر بجوار نتائج البحث في محركها بالإضافة إلى عدد من مواقع مايكروسوفت، كما ستقوم ياهو باستخدام محرك مايكروسوفت quot;بينغquot; على موقعها.