قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يستعد الفنان حسين الجسمي لإحياء حفلين في دبي في 25 و26 من الشهر الجاري.


دبي: يحيي الفنان الإماراتي، حسين الجسمي، هذا الأسبوع حفلين في مدينة دبي في دولة الإمارات، أوَّلهما يوم الخميس 25 نوفمبر الجاري في ساحة برج خليفة، وسيكون جماهيريًّا وبرسم دخول رمزي، وسيقدِّم به الجسمي مجموعة من أغانيه الإماراتيَّة والعربيَّة من ألبومه الأخير والأغنيات الخاصَّة المنفردة الَّتي يطلقها بين الحين والآخر.

لينتقل الجسمي في اليوم التَّالي مباشرةً لإحياء حفل خاص لشركة quot;روتاناquot; وشركة quot;اتصالاتquot; في الإمارات، الَّتي يمثلها الجسمي كوجه إعلامي، وستشاركه في الحفل الفنانة المغربيَّة، منى أمرشا، وذلك في جميرا بيتش بمدينة دبي، ولكن سيكون الأمر محصورًا على الدعوات الخاصَّة ولن يكون مفتوحًا للجمهور.

quot;إيلافquot; التقت بالفنان حسين الجسمي في ستوديوهات فايز السعيد، عندما كان يضع صوته على أغنية وطنيَّة، حيث أكَّد أنَّه الوجه الإعلامي لهذه الشَّركة المتخصِّصة في عالم الإتصالات، وأنَّه وقَّع العقد معهم منذ سنتين تقريبًا، وأضاف: quot;لكن في ظل الأزمة الإقتصاديَّة الَّتي اجتاحت العالم خلالالفترة الماضية، قمنا بتأخير عميلة إطلاق الحملة التَّرويجيَّة، الَّتي ستبدأ فعليًامع بداية شهر يناير المقبل من العام المقبل 2011quot;.

كما أكَّد الفنان الإماراتي انتهاءه من تصوير الحملة الإعلانيَّة لهذه الشَّركة، الَّتي سيظهر بها وصورةً وصوتا، مبدياً سعادته بهذا العمل الذي سيبدأ تطبيقه الفعلي في الحفل الذي سيقام يوم الجمعة 26 نوفمبر الجاري، كما كشف لـquot;إيلافquot; أنَّه يستعد لإحياء حفل آخر خلال نهاية الشهر المقبل لصالح هذه الشَّركة في العاصمة الإماراتيَّة أبوظبي، ولكنَّه لم يحدِّد التَّاريخ الرسمي لها لحين التأكد منه.

ومن ناحية أخرى، أوضح الجسمي أنَّهيحضِّر في الوقت الحالي لعمل عالمي جديد، رفض الكشف عنه في هذا الوقت، وقال إنَّه يخص دولة الإمارات والإحتفال بعيدها الوطني.

وعن عدم تصويره حتَّىهذا الوقت أيَّة أغنية من أغنيات ألبومه الأخير quot;حسين الجسمي 2010quot; أكَّد أنَّه لم يجد الوقت لذلك، نظرًا لإنشغاله وسفره المتكرِّر بين الدول العربيَّة وأوروبا وأميركا، ولفترات زمنيَّة طويلة، ليوضح أنَّه استبدل عملية التَّصوير بتوزيع ثلاث أغنيات مصوَّرة من حفل هلا فبراير 2010، الذي قدَّم به مجموعة من أغنياته على الفضائيَّات المختلفة، ووزَّع أغنية quot;بحر الشوقquot; من كلمات وألحان محمد الشريف، وأغنية quot;التاجquot; من كلمات سلطان بن محمد وألحان الجسمي نفسه، والأغنية الجزائرية quot;راحت عليكquot; الَّتي كتبها أحمد العلوي ولحنها منير الجزائري.

وكشف الجسمي في نهاية حديثه مع quot;إيلافquot; أنَّه مستمر في إطلاق الأغنيات الخاصَّة، وبشكل منفرد، وأنَّه أنهى بعض الأغنيات الَّتي ستطلق قريبًا، نافيًا في الوقت نفسهتصويره البعض منها، أو ضمِّها في ألبومه المقبل الذي لم يبدأ في إعداده بعد.