قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إعتبرت الفنانة، مونيا، في حديثٍ لـquot;إيلافquot;، أنَّ الجميع حاولوا تقليدها من دون جدوى، مشيرةً إلى أنَّها تفخر بالجمهور السعودي، الذي صنع نجوميتها.


الكويت: نسبت الفنانة، مونيا، تعدد مواهبها وتألُّقها في العديد من المجالات كالتمثيل والإنتاج والغناء، إلى حبِّها للجمهور الخليجي، ورغبة منها في إرضائه، لذلك تتنوع في كل هذه الأدوار ما بين التمثيل والغناء والإنتاج، لنجدها تاركة بصمتها وبقوة، وفي حوارٍ لـquot;إيلافquot; معها، تحدثت عن سبب تأخر مسلسلها quot;عبدالله وعذاريquot; وعن مشاريعها القادمة.

بعد تجربتك الناجحة في quot;شر النفوسquot; لماذا غبت عن السباق الرمضاني لهذا العام، وماذا عن مسلسل quot;عبدالله وعذاريquot; وهو أول تجربة إنتاج لكِ؟
أنا التحقت بصفوف المشاهدين لهذا العام، بل بالأحرى المتابعين وبدقة للتطورات على الساحة، فأنت تعلم أن تجربة الإنتاج تعتبر جديدة علي، لذلك أنا أتابع بكثب حتى اكتسب الخبرة الكافية في طرح اعمالي التي أقوم بانتاجها، وسأقوم بعرض العمل ان شاء الله في وقته المناسب، وأقول للمشاهدين انتظروا المفاجأة وسيعرض العمل على أحدى القنوات السعودية.

هل سبب غياب العمل هو الرقابة؟
أنا تأخرت في موضوع التسويق نوعًا ما، لكن الأمور أصبحت مناسبة الآن، وفي الفترة القادمة سيرى العمل النور، واتمنى أن يظل الجمهور السعودي معي فهو الذي اظهرني بهذه الصورة، وأنا افخر أنني ابنة الـquot;إم بي سيquot; وهي شاشة الشرق الأوسط.

حدثينا عن تجربتك الأولى في الإنتاج، ومن دعم مونيا ؟
ناس كثيرون، ورجال اعمال، وشيوخ دعموا مونيا حتى تصل إلى باكورة العمل، والحمد لله على النتيجة التي وصلنا لها، ولم أجد أيه صعوبة خلال مشوار وتجربة الإنتاج.

كيف شاهدت الأعمال التي قدمت حتى الآن خلال رمضان باعتبارك مشاهدة؟
أنا لازلت صغيرة لأعطي رأيي، وشهادتي مجروحة لكل الفنانين الذين قدموا أعمالاً لهذا الموسم، خصوصًا أن هذه السنة تعج بالعظماء من نجوم الخليج، والعبرة والحكم في النهاية للمشاهد.

ما هي الأعمال التي شدت مونيا؟
لو قلت لك أني أتابع اصبح كاذبة، فأنا أتقرب لله في هذا الشهر، وذهبت للعمرة، وليس هذا بسبب أني لا أشارك في أي عمل،لكن شهر رمضان بالنسبة لي هوشهر عبادة، ولا أتابع الأعمال الدرامية كثيرًا.

قدمتِ من خلال quot;شر النفوسquot; دورًا جريئًا، هل أصبحت الأدوار الجريئة مطلوبة من قبل الجماهير؟
قمت بهذا الدور الذي ترك علامة وأثرًا كبيرًا في نفوس المشاهدين، والكثيرون حاولوا تقديم نفس الشخصية في أعمال أخرى ولم يفلح أحد في تلك التجربة، والآن أناعائدة بعمل جديد أقدمه لجمهوري واتمنى أن يعجبه.

حدثينا عن تجربتك الغنائية..
لازالت التجربة قائمة، وتوقفت لفترة قصيرةلأن الدراما شدتنى قليلًا وأخذت من وقتي، واحسست أن الجمهور تحمس لرؤيتي في الدراما، ووقف بجواري العديد من نجوم الدراما كالفنان تركي اليوسف، والفنان أحمد الصالح، والفنان جاسم النبهان، فشعرت أن الفنانين حولي ويريدون وجودي في الدراما وحمسوني، فانشغلت عن الغناء لكنه لايزالضمن إهتماماتي.

الفنانة مونيا هي دكتورة أسنان، ممثلة، مغنية، ومنتجة، ماذا بعد؟
ليس هذا فقط بل أزيد لك، فانا أول طبيبة شرعية وأول جراحة في الكويت، في فترة انشغالي خلال العامين السابقين، كنت أدرس للحصول على ماجستير جراحة الفم والفكين.

كلمة أخيرة
أنا احب جدًا الجمهور الخليجي واسعى لرضاه، وخصوصًا من يحب مونيا ويريد لها النجاح، وأشكر كل الفنانين والقناوات السعودية، وبالدرجة الأولى أهالي الكويت والخليج على مجهودهم الرائع لأصبح ما أنا عليه في مجال الفن.