قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كاتماندو: بدأت نيبال إحصاء عدد نمور البنغال، وهو جنس مهدد بالانقراض يعيش في الغابات الواسعة في جنوب البلاد، على ما أعلن مسؤولون الاثنين.

وأتت عمليات قطع الأشجار والتمدد الحضري على حساب الموائل الطبيعية وعمليات الصيد غير القانونية، على أعداد كبيرة من هذه النمور في مختلف أنحاء آسيا، لكنّ نيبال واثني عشر بلدا آخر تعهدت سنة 2010 العمل على مضاعفة أعدادها بحلول سنة 2022.

وفي إطار المسح، بدأ فنيون الأحد نصب كاميرات قرب الحدود الهندية. وسيحدد خبراء في الحياة البرية كل حيوان بفضل الخطوط على جسمه.

ونُصبت حوالى أربعة آلاف كاميرا على مساحة 12 ألف كيلومتر مربع من المناطق المحمية في مقاطعتي شيتوان وبارسا.

وقال بيد كومار داكال من هيئة المتنزهات الوطنية وحفظ الحيوانات البرية لوكالة فرانس برس إن المسح "يرمي إلى الحصول على معلومات بشأن حالة النمور، ما سيساعدنا على تقويم فعالية استراتيجياتنا لحفظ أعداد" هذه الحيوانات.

وتحظى خطة الحفظ على النمور التي وقعتها نيبال سنة 2010 بدعم مشاهير بينهم النجم الأميركي ليوناردو دي كابريو.

وبلغ عدد نمور البنغال البرية في العالم 3890 سنة 2016، في مقابل 3200 مطلع العقد الماضي، بحسب الصندوق العالمي للطبيعة والمنتدى العالمي للنمور، في أول ازدياد منذ أكثر من قرن.

وأظهر تحقيق أن عدد نمور البنغال بلغ 235 سنة 2018، بازدياد يوازي الضعف خلال تسع سنوات.

ومن المتوقع صدور نتائج المسح الحالي في تموز/يوليو 2022.