قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بحث الرئيس التركي عبدالله غول مع نظيره الأميركي باراك اوباما العلاقات الثنائية بين البلدين.

اسطنبول: قال بيان صادر من المركز الاعلامي لرئاسة الجمهورية التركية ان غول أجرى اتصالا هاتفيا مع نظيره الأميركي باراك اوباما تم خلاله بحث العلاقات التركية - الأرمينية عشية مناقشة مشروع قرار حول quot;الابادة الجماعية الأرمينيةquot; المزعومة في لجنة الشؤون الخارجية لدى مجلس النواب الأمريكي.

ووفقا للبيان فان الرئيس غول ابلغ اوباما ان مشروع quot;الابادةquot; سيضر الحوار التركي - الارميني اذا قررت لجنة في الكونغرس الأميركي وصف مذبحة تعرض لها الارمن على ايدي الجيش التركي اثناء الحرب العالمية الاولى بانها ابادة جماعية.

وصعدت تركيا حملة دبلوماسية تقوم بها في الولايات المتحدة بهدف منع الموافقة على القرار في التصويت عليه اليوم اذا حذرت من ان علاقاتها مع الولايات المتحدة وأرمينيا سيلحقها الضرر في حالة الموافقة على مشروع قانون الابادة.

في هذا الاطار ذكرت صحيفة (ملييت) اليومية في موقعها على شبكة الانترنت ان رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان سيبحث خلال الزيارة التي سيقوم بها إلى الولايات المتحدة الأميركية في الثاني عشر من شهر أبريل المقبل مع الرئيس الأميركي باراك أوباما خلال مشاركته في قمة الطاقة النووية العلاقات التركية - الأرمينية ومشروع قانون للاعتراف بالمذابح التي تعرض لها الأرمن في عهد السلطنة العثمانية.

وتقول أرمينيا إن ما تسميه مجزرة الأرمن خلفت 5ر1 مليون قتيل بين عامي 1915 و1917 اثناء تفكك الدولة العثمانية لكن أنقرة تقدر الضحايا الارمن ب 300 ألف ومثلهم من الاتراك في ما تصفه بصراع طائفي أعقب اجتياح روسيا شرق الأناضول في الحرب العالمية الاولى ووقوف الارمن الى جانبها