تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

صراع بين المتشدد والعقلاني

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أسئلة تبحث عن اجابات، تفسير وتحليل ورفض، بالأمس كان لا يجوز في كثير من فتاوي تم الإفتاء بها من قبل بعض المفتيين نظرتهم للمواضيع نظرة بيئية بناء على ما تربوا عليه، اليوم اصبح يجوز بعد صراعات عقول متشددة ومتنورة.
نقاشات ينتصر فيها العقل وهو تلك الهبة الإلهية التى طورت واخترعت واكتشفت، والبحث والفهم في أمور الدين.
عقول رفضت هيمنة اصحاب الدجل والفكر المتشدد الرافض للعلم محتكري التعبير عن الأفكار والدين.
عقول ألبست الدين ثوب رجل يحق له كل شي دون محاسبته، ومسك سوط لمحاسبة المرأه وتقييدها ظناً منها انها خلقت لاجله. جل حديثهم عن المرأة وأحكامها، قيدوها بسلاسل افكارهم البعيده عن الشرع والدين، يستكثرون تعليمها وعملها، حددوا سن زواجها في ١٨ عاما، ألبسوها السواد حتى لا تغريهم وتناسوا غض البصر.
كل كارثة على الارض ورائها أمراه في نظرهم!
الدين نزل فقط على المرأة في معتقدهم. هن ساكنات النار، مضيعات الوقت والعقول، غاويات الشباب، يجب الأحكام وفرض السلطة عليهن.
فعقلك هو من يرشدك لا تكن نسخة مشابهه لمن سيطرت الموروثات والعادات والتقاليد التي لا تمت بصله للدين والعقل في عقولهم، اتعجب الإيمان المقدس للعادات اكثر من الدين وكأنها تكمل نقص الدين!
عقول صنعت قوتها وهيبتها المصطنعة الزايفه على ظهر امرأة.
يظهرون الخوف عليها وبالخفاء يحاولون تعويض النقص المزروع في أنفسهم وعقلهم.
فكرة ان الحياة لا توجد بها امرأة واحدة سيقتلهم فرصاص اتهاماتهم وقوتهم لمن ستوجه؟ رفضوا استخدام العقل حتى لا ينكشف زيفهم وسحب البساط من تحت اقدامهم.
انها ثورة عقلية تشن ضد الفكر المتشدد لتأسيس مجتمع واعي متسامح دينيا منفتح على الحضارات. دون الحاجه الى فتوى غير منطقيه في كل شؤون الحياه، دون الحاجه الى دجل رجال الدين حتى يسيطروا على الناس باسم الدين، دون الحاجه الى شراء ما يبيعه هؤلاء من وهم... وان المراه ادنى منه في المرتبه والنوع..
ثورة عقليه تبحث عن المنطق والعقل، قد نسمع في يوم من الايام عن عالم عقلي ينشغل بالبحث عن أمور تطور العقل والوصول الى شخصيه عقلانيه مفكره، ولمحاربة علماء الدجل والذين ما زالوا مختلفين فيما بينهم في شؤون المراه تتحجب ام تتنقب، تعمل أم لا

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 38
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. صعب جداً
خوليو - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 11:37
التفريق بين الفتاوي والنصوص المقدسة او الأحاديث الموحى بها صعب جداً .. فهذه الفتاوي تعتمد على النصوص والأحاديث .. العلة في هذه النصوص والأحاديث فهي التي أخضعت المرأة للذكور مع قليل من التجميلات للضحك عليها .. فدائما هي موصى بها ودائماً هي في موقع أدنى من الذكر . الخلاصة التوك في النصوص وليس في الشيوخ .. اذلك يجب فصل النصوص عن امور النفوس العصرية لأن تلك النصوص انتهت صلاحيتها .
2. لماذا يهرب الصليبيون المشارقة من واقعهم الكنسي والاجتماعي
متى سيظهر فيهم لوثر مشرقي يحرر المرأة المسيحية من طغيان كنيستها - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 13:33
هل في المسيحية حرية اعتقاد ؟ اسألوا وفاء قسطنطين المصرية التي غيبتها الكنيسة الارثوذوكسية السوداء ، واسإلوا بتول حداد الاردنية التي قتلها والدها وعمها وإخوتها بطريقة مسيحية اصولية بسحق جمجتها بالحجارة الكبيرة ، بل هل هناك حرية اعتقاد بالمسيحية نفسها بالانتقال من مذهب الى مذهب من داخل المسيحية ؟ ، ولماذا يكرز الصليبيون المشارقة بالعلمانية بين المسلمين ولا يفعلون ذلك بينهم ؟ ولماذا يستخدمون عبارات الارهاب الفكري والتهديد والكذب في نقاشهم ؟ لماذا يهربون من طغيان كنائسهم و بطارقتهم الى نقد الاسلام الى حد الاساءة ولا يفعلون ذلك مع مسيحيتهم ؟ ومتى سيظهر من بينهم لوثر يحررهم من طغيان كهنوتهم ، اننا بصدد فئة تدعي انها علمانية ملحدة ازاء كل الاديان فهي في العمق صليبية معتقة حقودة لانها خصت الاسلام بكلامها القبيح وهي تنتمي إلى مدرسة معروفة في الغرب من العلمانيّة الانتقائيّة: أي تلك المدرسة التي تُخضِع «الدين الآخر» لنقد قاسٍ، فيما هي تغفر لدينها خطاياه وجرائمه وأخطاءه. هناك في الأصوليّة المسيحيّة واليهوديّة في أميركا مَن يعظ المسلمين بالحريّات الفرديّة، من دون أن يلتفت إلى واقع التزمّت والتضييق في الأصوليّتيْن، والى تاريخهما الدموي القديم والحالي تحت قناع الالحاد والعلمانية واللادينية انها تنتمي الى تيار مسيحي انعزالي صليبي متصهين لا يرى في الاسلام والمسلمين شيء يستحق الذكر . ناس حاقدة لا تؤذي الا نفسها بتنفيسها عن احقاد سرطانية دينية وعنصرية وتاريخية ستموت بها وتدفن وتتعفن في قبورها وتحترق الى يوم الدين وبانتظارها حريق أشد تنكيلاً في جحيم الابدية . تكرز كالبطريرك صفير الذي أعطى عظة مرّة عن المرأة في الإسلام، استقى ما فيها من كليشيهات استشراقيّة، مُتناسياً تاريخاً طويلاً من قمع المرأة في الكنيسة (حتى لا نتطرّق إلى أهانة المرأة وتحقيرها الفائق، في العهد القديم).والذي لا زال مستمراً في المشرق في البيئات المسيحية في مصر والشام مثلاً . المسيحي المشرقي هارب من واقعه المسيحي البائس مكرسا وقته لمهاجمة الاسلام والمسلمين بقناع الحادي او بدون قناع وهو يحاول عبثاً فهو لا يفعل اكثر من التنفيس عن احقاده النفسية والكنيسة ضد دين واتباعه لم يضروهم بشيء فهاهم في المشرق بالملايين منذ الف واربعمائة عام ولهم الاف الكنايس والاديرة ..
3. الغلو العقلاني صنو التشدد الديني
وخير الأمور الوسط - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 13:42
بعيدا عن هذيان الصليبيين المشارقة من ابناء الخطية والرهبان والقسس والشمامسة المضبوعين والمسعورين الفارين من واقعهم المسيحي الكنسي والاجتماعي الذي تبدو فيه المرأة عندهم في أبأس حال ، الى مهاجمة الاسلام والتدخل فيما لا يعنيهم ، نقول ان الغلو العقلاني اخطر مليون مرة من التشدد الديني ، ونقول أيضا ان التشدد خيار نظام لا خيار مجتمع ، وانه يكفي ان يعود النظام عن التشدد الى الاعتدال فهذا يكفي لاستطراق الأمور اما الاتجاه نحو العقلانية المتطرفة فهو كالاتجاه نحو التشدد وكلاهما مرفوض ..
4. من التشدد الديني الي الغلو العلماني
ما هكذا تورد الإبل يا قوم - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 13:48
للاسف السياسة تنتقل من التشدد الديني الى الغلو العلماني الى درجة التحلل ! آخر فتوى علمانية تنزع القداسة عن المسجد الاقصى وترى ان مسجد الحي افضل منه ؟! وهذا ليس جيدا فخير الامور الوسط لا افراط ولا تفريط مع ملاحظة ان الصحوة غير مسؤلة وكذا الاخوان عن التشدد فالفتاوى المتشددة والتي جرى النكوص عنها الى درجة تمييع الدين كانت تصدر من جهات تابعة للدولة مثل مكتب الافتاء وهيئة كبار العلماء و كذلك الجهات الموازية لها مثل هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر فالكلام عن مسؤلية الصحوة والاخوان كلام ساكت على رأي اخواننا السودانيين .
5. رغم انف العقلانيين
رغم انف العلمانيين - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 13:50
اللهم رد بلاد الحرمين ومهبط الوحي ومبعث الرسالة الخالدة إلينا ردا جميلا يا عظيم ..رغم انف العقلانيين والعلمانيين ..
6. مش شغلك يا اورانجي ماروني كتائبي حاقد
روح اهتم بشئونك يا صليبي حقود وأصلحها - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 13:55
مش شغلك يا اورانجي كتائبي ماروني صليبي ياسليل الذين كفروا حتى بيسوع واكرز بالمساواة المطلقة لأختك المسيحية لدى بكركي بدل ان تهرب مع من تحب الى قبرص لتتزوج بمن تحب ، وطالب لها بحق الاعتقاد الديني والطلاق والميراث العادل بدل ان تهرب من كل ذلك وتتدخل فيما لا يعنيك يا جبان اكرز بحقوق أختك المسيحية لدى بكركي وخلينا نشوف النتيجة انتم يا صليبيين مشارقة حقدة تتدخلون فيما لا يعنيكم ، انتم تهربون من واقعكم البائس من ارهاب كنائسكم واحزابكم واقطاعييكم متي ستكونون شجعان يا جبناء وتواجهونها بدل الهروب الى مهاجمة الاسلام والمسلمين وعبثا تحاولون يا حقدة لم تهذبكم وصايا ولا اقامة بالغرب ولا انتسابكم اليه ..
7. المفكر العقلاني باعتدال الدكتور غازي القصيبي
يخالفكم الرأي - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 13:59
المفكر الدكتور غازي القصيبي رحمه الله:‏"الصحوة هي إعادة المسلمين لتراثهم وهويتهم بعد الاستعمار والاستضعاف والذل، حيث لم يكونوا يعرفون شيئا عن دينهم، بعدها بدأ في العالم الإسلامي الشعور بالفخر عند المسلمين"‏
8. حقيقة يتغاضى عنها العقلانيون والعقلانيات ..
الصليبيون المشارقة يمتنعون اهتموا بشئونكم - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 14:09
بعيدا عن هذيان الصليبيين المشارقة الحقدة الموتورين الهاربين من الارهاب الكنسي والاجتماعي لديهم ، نقول : للأسف الانسان في منطقتنا العربية لا رأي له فالأنظمة هي من يقرر ، ويفرض ، فيتم الانتقال من التشدد الديني الى التطرف العلماني ، ومن الفتاوي المتشددة الى الفتاوي المتساهلة فما كان في مرتبة الحرام وهو من المختلف فيه شرعا وفيه سعة و توسعة للمسلمين ، الى النكوص عنه الى درجة تمييع الدين . الانظمة توظف الدين والفتاوي حسب الرغبة ، عبر كهنوت كرسته تستمد منه شرعيتها وتطوع به الامة لها ، هذه حقيقة يتغاضى عنها المثقفون والمثقفات ..
9. المطلوب تخليص الدين من العادات والتقاليد
الصليبيون يمتنعون ويطلعوا برا الموضوع - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 15:10
للأسف الذين فكوا المرأة من عقالها جعلوها تركض نحو المراقص وليس الى المختبرات ؟! في الحقيقة ان العادات والتقاليد الجاهلية اختلطت مع صحيح الدين فكانت لها الغلبة عليه للأسف ، وجرى لوي اعناق الآيات والاحاديث لتتماشى مع العادات والتقاليد الجاهلية ، مطلوب تخليص الدين من أسر العادات والتقاليد والسير به نحو الاعتدال ولدينا مصنف كبير اسمه المرأة في عصر النبوة يكون مرجعاً ، بدل الضرب في بيداء جهالة العادات والتقاليد والعقلانية المتطرفة ، مطلوب نزع. العادات والتقاليد الجاهلية واختلاطها بالدِّين ليعود الدين صحيحاً ومعافى ..
10. ردة في مهبط الوحي ولا أبا بكر لها
خطورة الانتقال من النقيض للنقيض - GMT الأربعاء 31 يوليو 2019 15:20
احنا اولا بنقول لكل صليبي حاقد خليك وانته مال اهلك بقضايا المسلمين ؟! خليك في حالك ، وانشغل ببلاويك المتلتلة عندك في كنيستك وقلايات رهبانك وفي بيتك ومجتمعك المسيحي ليش هارب منها لهون ؟! ونقول بعد ذلك للعقلانيات ، ان الفتاوي المتشددة و طوال أربعين سنة كانت تصدر من جهة حكومية رسمية اسمها هيئة كبار العلماء واللجنة الدائمة للافتاء والمفتي ووزارة الاوقاف والشئون الاسلامية ، تطبع وتوزع على ورق مروس مصقول عليه اسم وشعار الدولة . ان ما يحصل الان هو تطرف آخر ومروق من الدين ولم يبق الا اعلان الردة العامة عن الاسلام في جزيرة العرب ردّة ولا ابوبكر لها { و إن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم } سورة محمد


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي