GMT 19:30 2006 الإثنين 20 نوفمبر GMT 20:05 2006 الإثنين 20 نوفمبر  :آخر تحديث

قمة ثلاثية عراقية إيرانية سورية في طهران

د أسامة مهدي

أسامة مهدي من لندن: فيما قال مصدر عراقي موثوق ان الرئيس العراقي جلال طالباني سيقوم بزيارة الى

الأسد يؤكد حرصه على استتباب أمن المنطقة
طهران الاسبوع المقبل تحدثت تقاريرعن قمة ثلاثية تعقد هناك في الوقت نفسه بمشاركته والرئيسين السوري بشار الاسد والايراني احمدي نجاد. وابلغ مصدر عراقي "ايلاف" ان طالباني سيتوجه الى طهران السبت المقبل تلبية لدعوة رسمية من نجاد. وكان مقررا ان يقوم طالباني بهذه الزيارة في الثامن من الشهر الحالي عقب زيارته الاخيرة لفرنسا لكنها تاجلت على مايبدو استعدادا للمشاركة في القمة المنتظرة.

ومن المنتظر ان يبحث الرؤساء الثلاثة على الخصوص التطورات الامنية في العراق والوسائل الكفيلة بوقف العنف الذي يجتاحه. وقال النائب بالبرلمان العراقي علي الأديب عن حزب الدعوة الاسلامية الشيعي الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء نوري المالكي "يعتزم قادة الدول الثلاثة عقد قمة ثلاثية لمناقشة الوضع الأمني بالعراق. ونقلت عنه وكالة ايرنا الايرانية قوله إن عدداً من الوزراء وأعضاء مجلس النواب وأعضاء مجموعات العمل، سيرافقون الرئيس طالباني في زيارته إلى طهران.

وكان سفير إيران لدي بغداد حسن كاظمي قمي قد سلم الجمعة دعوة رسمية من الرئيس نجاد إلى الرئيس طالباني لزيارة طهران. وكان المالكي قام بزيارة لطهران في الثاني عشر من ايلول (سبتمبر) الماضي تم خلالها التوقيع على مذكرة تفاهم للتعاون السياسي والاقتصادي والمساهمة في عملية إعاده إعمار العراق.

ويقوم وزير الخارجية السوري وليد المعلم بزيارة تاريخية الى العراق حاليا هي الاولى من نوعها منذ 25 عاما حين انقطعت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين . وقد بحث الوزير خلال اجتماعه مع كبار المسؤولين العراقيين عقد القمة الثلاثية والموضوعات التي ستناقشها اضافة وضع اليات لتعاون امني وسياسي بين سوريا والعراق.

في أخبار