قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن : قال رئيس الوزراء البريطاني توني بلير يوم الأحد إن الظروف ليست ملائمة بعد لانضمام بريطانيا لليورو وإن الاعتبارات الاقتصادية وليست السياسية هي التي ستحدد القرار.

وقال بلير في برنامج إفطار مع فروست لتلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "المسألة هي ما سيكون في صالح أسعار الفائدة والاستثمار والوظائف في بريطانيا."

ومضى قائلا "اليورو بالنسبة لي هو مسألة لها أبعاد اقتصادية محددة لأنه اتحاد اقتصادي تنضم إليه.

وحتى رغم أنه على المستوى السياسي هناك ما يدعو للانضمام فانه على المستوى الاقتصادي ليس هناك ما يبرر ذلك في الوقت الحالي."

وفي الماضي لم يخف بلير تطلعه لقيادة البلاد إلى الانضمام لمنطقة اليورو وتبني العملة الموحدة وهي خطوة يقول محللون ان من شأنها تعزيز دور بريطانيا في الاتحاد الأوروبي.