قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طلبت الإمارات للشحن الجوي طائرتي شحن A380 هما الاولتين اللتين تتلقاها إيرباص لطائرة شحن من هذا الطراز.

وصممت الطائرة التي يصل مداها إلى 10400 كيلومتر لحمل شحنات يبلغ مجموعها 150 طناً (330 ألف رطل) موزعة على طوابقها الثلاثة. وتتيح نقل حمولات ضخمة متنوعة من المواد سريعة العطب والحيوانات الحية كخيول السباق وحتى السيارات والمكائن الكبيرة.

وسوف تستوعب طائرة الشحن A380 ما مجموعه 70 حاوية شحن موزعة كما يلي: 25 حاوية في الطابق العلوي 32 في الطابق الأوسط الرئيسي و13 حاوية في الأسفل وبما يصل إلى 1156 متراً مكعباً من حيث الحجم.

ويجري إضافة مبنى ضخم للشحن إلى منشآت مطار دبي الدولي لكي يكون قادراً على التعامل مع A380ف لدى تسلمها في عام 2008 مما سيرفع طاقة مناولة الشحن في المطار من مليون طن سنوياً الآن إلى 2.7 مليون طن بحلول عام 2015.

وقال تيم كلارك رئيس طيران الإمارات: على الرغم من أن A380ف هي طائرة المستقبل لكن الحقيقة أنه يمكننا استيعابها في أسطولنا الآن طالما انها متوفرة.

وأضاف: سوف تثبت الطائرة أنها تطور مهم إلى الأمام لصناعة الشحن الجوي لأنها ستفتح المجال لنقل مزيد من البضائع بين مختلف مدن العالم بدون الحاجة إلى عدد أكبر من الرحلات. وهي تشكل اليوم مبادرة حيوية للصناعة التي تتمتع بمعدلات نمو عالية ومتواصلة.

وسوف تشكل الطائرة A380ف إضافة مهمة إلى أسطول الإمارات للشحن الجوي الذي يضم اليوم 6 طائرات بوينج 747 ومن المقرر أن ينضم إليه ثلاث طائرات إيرباص أ310ف بدءاً من تموز (يوليو) المقبل.

وتعتزم الإمارات للشحن الجوي” تشغيل الطائرة A380ف على الخطوط ذات الكثافة العالية بين أوروبا والشرق الأقصى.