قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق : أعلن وزير النقل السوري المهندس مكرم عبيد ، في جولة تفقدية على أوضاع المرافئ السورية ، أن وزارته بصدد وضع خطة لتطوير مرفأي اللاذقية و طرطوس، لتصبح طاقتهما على التوالي 8 أطنان و 25 طناً عام 2020 . وكشف الوزير السوري في جولته عن تفاصيل الخطة، التي تضعها وزارته ، مشيرا إلى بعض جوانبها مثل " إنشاء صومعة معدنية لتخزين الحبوب باستطاعة 65000 طن في مرفأ اللاذقية وأما بالنسبة لمرفأ طرطوس فإن هناك خطة استراتيجية لجعل طاقته 25 مليون طن عام 2020 وذلك عبر إنشاء رصيفين جديدين". وكان حقّق مرفأ اللاذقية ، وهو أحد أبرز المرافئ على البحر المتوسط ، إيرادات عالية جدا في العام 200 وصلت إلى مليار و 849 مليوناً بنسبة زيادة 71,8 % عن عام 2003 .

إضافة إلى ذلك ، بلغ حجم البضائع الواردة إلى المرفأ 6 ملايين و 43 ألفا و 738 طنا بزيادة وصلت الى أكثر من مليون طن عن عام 2003 و الذي بلغ حجم البضائع الواردة الى 4 ملايين و 867 ألفا و 408 طن، كما أمّت مرفأ اللاذقية العام الماضي 1375 باخرة بنسبة زيادة وصلت الى 14 %. وسيلعب مرفأ اللاذقية دورا هاما في إعادة إعمار العراق ، من خلال تخديم البضائع و المعدات القادمة من أوروبا و ما وراءها الى العراق بهدف إعادة اعماره، فضلا عن انه بعد توقيع اتفاقية الشراكة مع أوروبا ستنشط حركة التبادل التجاري بين سورية و الاتحاد الأوروبي.