قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان : وقعت شركة (امنية) للهواتف المتنقلة مع بنك الإسكان الأردني للتجارة والتمويل اليوم اتفاقية يقدم البنك بمقتضاها قرضا بقيمة 87ر9 مليون دولار لدعم المصاريف التشغيلية للشركة.

ووقع الاتفاقية نيابة عن شركة (امنية) رئيس مجلس الإدارة رجل الأعمال الكويتي فؤاد الغانم ونائب رئيس مجلس الإدارة-الرئيس التنفيذي للشركة مايكل داغر وعن البنك الرئيس التنفيذي احمد عبدالفتاح.

وشركة (امنية) هي رابع شركة أردنية تقدم خدمات اتصالات متنقلة وثاني شركة اتصالات ذات رأسمال كويتي-أردني مشترك بعد شركة (فاست لينك) المملوكة غالبية أسهمها لشركة الاتصالات المتنقلة الكويتية (ام تي سي).

وفي تصريح صحافي عقب التوقيع قال داغر أن القرض يرمي إلى دعم المصاريف التشغيلية لمشروع بناء وإدارة وتشغيل شبكة الاتصالات الخلوية الذي ستقوم شركة (أمنية) بتنفيذه قريبا.

ووصف قطاع الاتصالات بأنه "عالم ديناميكي متجدد" وقال ان النجاح فيه يتطلب الاستثمار المستمر وان اختيار الشركة لبنك الإسكان من شأنه تعزيز الإمكانات النقدية في الأردن ويسهم في جعل هذا البلد مركزا إقليميا رائدا للتقنيات الحديثة.

كما ذكر ان الإستراتيجية التي تتبناها (أمنية) في سوق الاتصالات تقوم على ثلاث ركائز وهي خلق جو إداري متميز واستغلال التكنولوجيا المتطورة وتوسعة سوق الخلوي مؤكدا ان خطة الشركة تقوم على استغلال الحاجات القائمة في السوق الأردني الذي وصفه ب"الحيوي".

وقال الرئيس التنفيذي لبنك الإسكان احمد عبد الفتاح أن توجه البنك نحو توفير التمويل اللازم لمختلف القطاعات التنموية ينطلق من حرص البنك على مواصلة دعم المشاريع الاقتصادية الشاملة.

وأضاف ان البنك يمتلك قدرات مالية تمكنه من تقديم التمويل المطلوب لممارسة دوره الفاعل في تلبية الاحتياجات التمويلية إلى مختلف مجالات وقطاعات العمل التي تسهم في تنمية الاقتصاد الاردني وخدمة وتطوير المجتمع المحلي وابرزها قطاع الاتصالات والهواتف الخلوية.

وكان قد اعلن هنا في شهر يونيو الماضي عن موافقة الحكومة الأردنية لشركة (امنية) للاتصالات المتنقلة لتشغيل شبكة جديدة للاتصالات الخلوية في الأردن باستثمار أردني- كويتي مشترك من خلال مجموعة شركات فؤاد الغانم وأولاده.

وأعلن داغر في حينه ان حجم الاستثمار المتوقع في الشركة يبلغ 350 مليون دولار وان الشركة ستوفر 500 فرصة عمل مباشرة و1500 أخرى غير مباشرة.

وتؤكد دراسات السوق الأردنية ان معدل فاتورة الهاتف المتنقل السنوية للمملكة يصل إلى 700 مليون دولار وان عدد المشتركين يبلغ مليون و600 الف يتوزعون بين شركتي (فاست لينك) و(موبايلكوم).

ودخلت شركة (اكسبرس) لخدمة (التوكي ووكي) والهاتف النقال إلى السوق الأردني في النصف الثاني من العام الماضي.