: آخر تحديث
يلوح بعقوبات وإسقاط للجنسية

بيان كاذب يهدد بإجراءات عراقية ضد استفتاء كردستان

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: نفى سعد الحديثي المتحدث باسم مجلس الوزراء العراقي صحة بيان بثته وسائل إعلام بينها «إيلاف»، ويبين موقف الحكومة من استفتاء إقليم كردستان. 

وتضمن البيان المزعوم الذي عممه مجهولون ليلة السبت وتلقته «إيلاف» من مندوبها في بغداد، عدة نقاط حول استفتاء الاستقلال الذي تعتزم حكومة إقليم كردستان إجراءه في 25 سبتمبر المقبل، وشرعية اجرائه والمناطق المشمولة به، وما ستتبعه من تداعيات إذا تم إجراؤه في أيلول المقبل، ومن تلك التداعيات هو سحب الجنسية العراقية من جميع الأكراد داخل العراق وخارجه، بما فيهم الكرد الفيلية. 

ووصف الحديثي البيان المنسوب الى المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي بـ«المختلق»، مشددا على ضرورة استحصال المعلومة من المصادر الموثوقة. 

ومن المعلوم أن التسمية الرسمية لـ«مؤسسة مجلس الوزراء العراقي» هي «مجلس الوزراء العراقي» وليس «رئيس وزراء الجمهورية العراقية» كما يرد في البيان الملفق، ولا تكتب كلمة الجمهورية إلا لرئاسة الجمهورية. كما ان جميع البيانات الصادرة عن مجلس الوزراء العراقي لا تحتوي على اي تهديد. 

وأكد الحديثي أن البيان «مختلق وربما هناك جهات تدفع بهذا الاتجاه لخلط الارواق وتضليل الرأي العام». وقال الحديثي لـ "الغد برس"، إن "موقف الحكومة العراقية يؤخذ من مصادر محددة أما من خلال أحاديث العبادي، أو من خلال البيانات الرسمية التي تصدر عن المكتب، من الموقع الرسمي، أو من تصريحاتي التي أصرح بها بإعتباري المتحدث الرسمي باسم مكتب رئيس مجلس الوزراء".

اضاف ان "أي مصدر اخر خلاف هذه المصادر الثلاثة فيما يتعلق بالموقف الحكومي من أي قضية، او شأن نحن غير مسؤولين عنه ولم يصدر منا، وهو (مختلق) وربما هناك جهات تدفع بهذا الاتجاه لخلط الارواق وتضليل الرأي العام".

وأوضح الحديثي ان "موقفنا بصدد موضوع الاستفتاء واضح وصريح واعلناه سابقا وكان هناك بيان تفصيلي وواضح بهذا الصدد ولم يصدر أي بيان اخر بخلاف بيان الذي اصدرناه في حينها"، مبينا ان "الموجود في هذا البيان مختلق ولم يصدر من الحكومة العراقية ولسنا مسؤولين عنه".

 نص البيان الملفق:

"لقد ارتفعت في هذه الأيام أصوات كثيرة من جانب الإخوة في المكون الكردي حول إجراء استفتاء استقلال إقليم كردستان، ونحن في هذه المناسبة وباعتبارنا السلطة التنفيذية ، نود أن نعرض موقفنا من هذا الموضوع وكما يأتي: 

أولا:- أن الأخوة في المكون الكردي هم جزء مهم من شعب العراق سواء داخل الإقليم أو خارجه وقد عانوا كثيرا ،أسوة بباقي مكونات الشعب العراقي، من آثار الاضطهاد والمؤامرات الداخلية والخارجية، ومن حق هذا المكون أن يقرر مصيره كما يريد، ولهذا فنحن في الحكومة ليس لدينا ما يمنع من إجراء الاستفتاء وفقا لقانون يحدده البرلمان ويصادق عليه من قبل المؤسسات الدستورية.

ثانيا:- ينبغي أن يشمل الاستفتاء العام جميع الأخوة في المكون الكردي سواء داخل الإقليم أو خارجه بما في ذلك الأخوة الكرد الفيلية والأكراد خارج العراق من حاملي الجواز العراقي.

ثالثا:- يجرى استفتاء خاص للمناطق المتنازع عليها والتي تضم شرائح مهمة من المكونات الأخرى التي لا ينبغي إجبارها على تحديد موقفها بشكل تعسفي.

رابعا:- تعتمد نتائج الاستفتاء لتقرير مصير الإقليم ضمن الحدود الإدارية الحالية عدا المناطق المتنازع عليها فيحدد موقفها الاستفتاء الخاص.

خامسا:- لضمان العدالة، فإن نتيجة الاستفتاء تحدد وفقا لنسبة المشاركة وليست بشكل مطلق وكما يأتي:

مثلا لوكان عدد أفراد المكون الكردي داخل الإقليم (المجتمع الكلي) 5000000 خمسة ملايين وكانت نسبة المشاركة 70% وكانت النتيجة 80%(نعم) و20%(لا) فأن هذه النسبة لا تعتمد، لأنها تمثل عينه، بل يعاد حسابها من المجتمع الكلي فيصبح العدد 4000000 أربعة ملايين صوت (نعم) و1000000 مليون صوت (لا)، بنفس الطريقة فإنه لوكان تعداد المجتمع الكلي خارج الإقليم 5000000 خمسة ملايين وكانت النسبة 60% (لا) 40% (نعم) وكانت نسبة المشاركة 20% فإن النسبة سوف تكون عدديا 3000000 ثلاثة ملايين صوت (لا) و 2000000 مليوني صوت (نعم)، ثم يتم الجمع من جديد وتستخرج النسبة من المجتمع الكلي العام الذي هو 10000000 عشرة ملايين وبهذا تكون النتيجة ( 4000000 +2000000 = 6000000 صوت (نعم)) و4000000 صوت (لا) أي 60% (نعم) و40% (لا).
سادسا:- إذا كانت النتيجة لصالح الاستقلال، يتم إعلان استقلال الإقليم ضمن الحدود الإدارية الحالية عدا المناطق المتنازع عليها فإن الاستفتاء الخاص هو الذي يحدد مصيرها ويتم تحديد النتيجة وفقا لنسبة المشاركة بنفس الطريقة السابقة لضمان العدالة ولكن هذه المرة بين المكونات".

اجراءات ضد الانفصال

ونسب البيان الى مكتب العبادي قوله إنه «إذا كانت النتيجة لصالح الاستقلال فالحكومة الاتحادية ستشكل لجنة لإعادة صياغة الدستور العراقي لكي يتماشى مع الوضع الجديد مع الأخذ بنظر الاعتبار ما يأتي:

1- رفع جميع الشعارات والديباجات والمخاطبات المكتوبة باللغة الكردية بما في ذلك تبديل الجواز والبطاقة الوطنية بما يجعلها باللغتين العربية والإنكليزية فقط، واعتبار اللغة الكردية لغة أجنبيه.

2- سحب الجوازات والبطاقة الوطنية والجنسية العراقية من جميع الأكراد داخل العراق الجديد وخارجه بما فيهم الكرد الفيلية ويعامل المواطنون الأكراد داخل العراق معاملة المقيم في كل الأمور بما في ذلك الحقوق المدنية مثل التملك وتقلد المناصب والدراسة......الخ.

3- سحب اليد من جميع الموظفين الأكراد بدرجة مدير عام فصاعدا بما في ذلك المناصب الرئاسية والدستورية وكذلك المناصب التي يشغلها الأكراد في القنصليات والسفارات العراقية بلا استثناء وإيقاف صرف رواتب الرعاية الاجتماعية والشهداء والسجناء السياسيين والمهجرين الأكراد داخل وخارج العراق وتحويل صرفها من قبل خزينة الدولة الكردية الجديدة.

4- إيقاف صرف رواتب المتقاعدين من الموظفين الذين سبق وأن عملوا في المحافظات التابعة للإقليم وموظفي الخدمة الخارجية المتقاعدين وتحويل صرفها من قبل خزينة الدولة الكردية الجديدة، والاستمرار بصرف رواتب المتقاعدين من الموظفين الذين سبق وأن عملوا في محافظات العراق خارج الإقليم.

5- حل جميع التشكيلات العسكرية الكردية وتسفير أعضائها الى الدولة الكردية الجديدة.

6- حل جميع التنظيمات السياسية الكردية داخل العراق واعتبار تشكيل أي تنظيم سياسي أو عسكري يهدد الأمن القومي العراقي، عدا منظمات المجتمع المدني فيتطلب أخذ الموافقات الخاصة في تشكيلها.

7- في حالة قيام أي عنصر كردي داخل العراق الجديد بعمل منافي لقوانين الإقامة أو اعتباره شخصا غير مرغوبا فيه، فإنه يسفر الى الدولة الكردية الجديدة بمعية أمواله المنقولة فقط، وتؤول امواله غير المنقولة الى دائرة عقارات الدولة العراقية الجديدة.

8- في حال رغبة أي مواطن كردي مقيم في العراق الجديد الانتقال الى الدولة الكردية الجديدة فإن أمواله الغير منقولة تؤول الى دائرة عقارات الدولة العراقية الجديدة.

9- يستطيع المواطن الكردي المقيم في العراق الجديد التمتع بأمواله المنقولة وغير المنقولة خلال فترة حياته وعند وفاته تؤول أمواله الغير منقولة الى دائرة عقارات الدولة ولا يحق لورثته التمتع بها من بعده.

10- لا يجوز للمواطن الكردي المقيم في العراق الجديد بيع أو مقايضة أمواله الغير منقولة مثل العمارات السكنية والتجارية والمعامل والمصانع والمزارع والأراضي الغير مستثمرة والأسهم في الشركات العراقية وتحويل أموالها خارج العراق الجديد.

11- في حال رغبة المواطنين من غير المكون الكردي في المناطق المتنازع عليها الانضمام للدولة الكردية الجديدة تسحب منهم الجنسية العراقية ويعتبرون مواطنين أجانب تسري عليهم القوانين والتعليمات التي تسري على المواطن الأجنبي ويدخلون العراق الجديد بفيزا مصدقة من وزارة الخارجية العراقية، وتؤول أموالهم غير المنقولة في المحافظات والمدن الأخرى داخل الدولة العراقية الجديدة الى دائرة عقارات الدولة ولا يجوز لذويهم الباقين في العراق الجديد التصرف بها بتاتا.

12- يحق للمواطن الكردي داخل العراق الجديد ان يرشح للمجالس المحلية فقط لتمثيل الجالية الكردية، ولا يجوز له التدخل بشؤون ليس لها علاقة بمن يمثلهم.

ثامنا:- في حال كانت نتيجة الاستفتاء ب (لا) فأنه ينبغي على حكومة الإقليم إعادة النظر بالعلاقة بين المركز والإقليم واحترام قرارات الحكومة الاتحادية وعدم التصرف بما يتنافى مع روح الأخوة والشراكة في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والإدارية بما في ذلك رفع العلم الوطني الذي يتم الاتفاق عليه بين المكونات والذي تتمثل فيه جميع المكونات حسب نسبتها العددية ، والاتفاق على تعديل الدستور بما يعيد التوازن لحقوق كافة مكونات الشعب العراقي وإجراء الإحصاء السكاني بعد رفع التغييرات الديموغرافية التي أجرتها حكومة الإقليم الحالية لغرض وضع الخطط الوطنية للعراق الموحد بشكل عادل ومنصف للجميع".


عدد التعليقات 47
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. السيد ساكو تدخل الأسف
د. حسن الدهوكي - GMT الأحد 18 يونيو 2017 20:30
تقول الدوائر المطلعة inner circles أن الخبر كان صحيحا. الإ أن العبادي أرتد على أعقابه بعد تلقيه رسالة نصية من السيد ساكو آل سفيه يحذره من مغبة عدم سحب المقترح .
2. لا صحة لهذا البيان
Ali ali - GMT الأحد 18 يونيو 2017 23:51
رد الناطق باسم رئاسة الوزراء على هذا البيان مؤكدا نفيه و لم تصدر كهذه القرارات من مكتب رئيس الوزاء خبر مختلق يضاف الى باقي الاخبار المختلقه و الملفقه شكرا ايلاف
3. يالخيبتكم الكبيرة
مضاد رزكار - GMT الإثنين 19 يونيو 2017 13:53
لايكاد يوم يمر حتى يتضح زيف عائلة بارزاني وانتهازيتها وميكافيليتها أكثر فأكثر. فماضيها مليء بالتقلب في أحضان أكثر الجهات فاشية وسادية كالعثمانيين الذين استخدموهم كجزارين في قتل مليون ونصف أرمني بعدها أصبحوا ذراع شاه إيران الأمريكي لإثارة الأزمات تلو الأزمات في بلدنا الذي ابتلي بهم ومن ثم اليوم ارتضوا أن يكونوا خنجراً في خاصرتنا نحن العراقيين الذين ارتكبنا أكبر جناية بحقنا حين آويناهم وأكرمناهم آخر كرم... وإليكم هذا البوق الرزكاري البارزاني الذي منح نفسه درجة الدكتوراه في الحقد العنصري وتزوير الحقائق مثالاً؛ يزعم أن العبادي هو صاحب هذا الموقف ثم تراجع جبناً وخوفاً من غضبة شعبه الذي ينبغي أن يستشار ويستفتى في مثل هذه الأمور الخطيرة. أنا هنا ومن منبر إيلاف الحر؛ المنبر الذي يكره الكذب والتحايل أتهمكم أنتم ياعصابة بارزاني بتمرير هذا البيان الملفق ليس لخلط الأوراق كما قيل وحسب وإنما لخداع معظم قومكم الذين لايثقون بهذه العائلة المتسلطة ومترددون يقدمون خطوة ويؤخرون أخرى في سبيل الاشتراك بهذا الاستفتاء السقيم بل متخوفون جداً من عواقبه الوخيمة عليهم لأنهم لم يلمسوا خيراً من البارزاني وهو يستلم حصتهم من الميزانية والكثير من المصروفات الأخرى من بغداد فكيف بهم لو انقطعت عنهم هذه الموارد؟ هم يخشون من أن هذا المتسلط عليهم في أربيل أن يكون كل هدفه هو إبراز نفسه كمحرر لهم ويدخل التاريخ مثل الكثير من المتسلطين الذين ظنّهم قومهم بناة مجد وحضارة بينما هم لاأكثر ولا أقل من فقاعات كبيرة فاضية وقراقيع سحابات من النوع الذي لاتنزل مطراً. في هذا الوضع المهلهل وانعدام الثقة وعدم وجود ضمانات تشير بأنهم لو انفصلوا عن العراق سيكون حالهم أفضل من جنوب السودان مثلاً؛ توجَّبَ الاستعانة بدفعة في هذا الاتجاه لذا أوعز مسعود لأحد بكتابة هذا البيان ليغلق أمامهم كل أبواب الرحمة والأخوة من بغداد ويثير الأحقاد العنصرية والطائفية ويبث اليأس في نفوس قومه لكي يستجيبوا لهذا الاستفتاء المشبوه. ألم نقل لكم: ليس هنالك في الأفق أي انفصال ولا أيّ بطيخ مبسمر وأن هذا الاستفتاء ليس إلا حركة طرزانية وهو أشبه بأخيه الإستفتاء المسرحي الكوميدي الذي أجري في ٢٠٠٣ ثم لم يجد له إلاّ ركناً في الرف؛وأن لا هدف يتوخى منه إلا إلهاء وخداع قومه ليبقوا فترة أخرى متسلطين على رؤوسهم ومتلاعبين بحقوقهم وثرواتهم؟!
4. التعويض
ary - GMT الأربعاء 21 يونيو 2017 17:23
اقول لقصيري النظر و الاغبياء و الحالمين في الماضي المزور الاستقلال مفرغ منه اننا الان مشغولين لما بعد الاستقلال مطالبتنا بالتعويض عن كل القتل و الدمار و السقة لمدة مئة عام و الا لن يسطيع احدا على ردعنا لاحتلال كل العراق خلال اسبوع و اخذ حقنا بالقوة الشعوب الجبانة و الهمجية لا تفهم لغة سوى لغة القوة
5. انشاءدولة كردية ومردودها
sargon - GMT الخميس 22 يونيو 2017 23:16
انشاء دولة كردية سيكون مردودها سلبي على القوميات الاخرى في الاقليم وخاصة شعبنا الاشوري الكلداني الاصيل ,ماذا لو قام الكرد بوضع نفس الاجراء في حالة كانت النتيجة الاستفتاء بنعم ؟ هل تطبق نفس ما جاء في بيان الذي اصدره مكتب السيد العبادي حول الاستفتاء !!!!
6. تقرير المصير للكرد
عراقي للأبد - GMT الأربعاء 06 سبتمبر 2017 14:19
انفصلوا والله وياكم احنا نريدكم تنفصلون انتم بعتم العراق وانتم من جاء بلدواعش وجاء بلأتراك ونهبتم وسرقتم نفط العراق انتم اليهود اشرف منكم تأكلون طعامنا وترمون اولادنا للقتل تستغلون العراق في المحن لتفرضو عليه ماتيملوه عليكم الصهاينه انتم معروفون والعالم يعرفكم انتم المنافقون انتم المحرمون انتم الدواعش منكم الايزيزيات بعتوهم للدواعش هجرتو العوائل هل تعلمون الطفل الصغير يعرفكم ويعرف نذالتكم وزهستكم وانتم وبرازنيكم الجبان قريبا نخن سنهلل فرحا والله للخلاص منكم ياعملاء امريكا واليهود لكن الله حسابه قادم عليكن قريبا
7. كلكم دواعش
كوردية جنية - GMT الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 18:44
كنت دائما اقولها عندما يقول بعض الناس ان صدام هو الذي ظلم الكورد والناس, كنت اقول: طيب , ومن اين كان يأتي بكل تلك الجيوش الهائلة من الحرس الجمهوري والجيش الشعبي والجيش نفسه الذي رضخ له كاملا, والأمن والمخابرات والأستخبارات؟ من القمر؟! انه كان من المكون العربي في العراق. هذه رؤية علمية للموضوع. انظر الآن إلى تعلقات وكتابات ومقابلات "المثقفين" من العراقيين والعرب, وفأري ان المسألة مسألة ثقافة عنف وذبح وكذب وقلب الحقائق. صدام كان منكم, اتى من مجتمعكم يا عرب العراق (شيعة وسنة) , لم يأت من الفضاء الخارجي, وقبله عبدالسلام عارف, وبعده المالكي والجعفري والقاعدة وداعش. نفس الكلام الميقت والتعابير العنصرية ضد الآخرين, نفس الجهل والحقد. وتريدوننا ان نبقى معكم؟!


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. موجة حر تسفر عن وفاة ثلاثة أشخاص في الولايات المتحدة
  2. ميركل تحيي ذكرى محاولة اغتيال هتلر بدعوة لمناهضة التطرف
  3. طهران تندد بـ
  4. تعرف على الجزر الإيرانية ورأس مسندم العمانية التي تتحكم في مضيق هرمز
  5. إيران تتجاهل الدعوات للإفراج عن ناقلة النفط البريطانية
  6. الشيخ محمد بن زايد يزور الصين... للمرة الرابعة!
  7. الخطوط البريطانية تعلق رحلاتها الى مصر
  8. الكلاب المدرّبة أفضل صديق للأفغان في مكافحة الألغام
  9. إيران تبث شريطا دعائيا عن احتجاز الناقلة البريطانية
  10. دعوة أوروبية لإنهاء سياسة المهادنة لنظام طهران
  11. هنت لظريف: إيران اختارت طريقًا خطيرًا
  12. شاب سوري يتخلى عن هدوء برلين للالتحاق بجبهات المعارك في إدلب
  13. اعتقال قاتل نائب القنصل التركي في أربيل
  14. لندن تستدعي القائم بالاعمال الايراني بشأن ناقلة النفط
  15. المرأة السودانية تواصل الكفاح من اجل المساواة بعد الاطاحة بالنظام
  16. من يخلف السيستاني وخامنئي؟
في أخبار