قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: تشتد المنافسة بين النجمة والانصار على الظفر بلقب بطل الذهاب، فيلعب الاول مع العهد في لقاء قمة، والثاني مع الصفاء في مباراة لا تخلو من صعوبة في المرحلة الحاية عشرة والاخيرة من دور الذهاب. ويملك الفريقان سجلا رائعا حتى الان اذ حقق كل منهما ثمانية انتصارات من تسع مباريات، وانتهى لقاء القمة الذي جمعهما بالتعادل 2-2 في واحدة من أجمل مباريات الذهاب. وستكون مباراة النجمة أصعب على الورق حيث سيلتقي مع العهد حامل لقب الكأس والمنافس على اللقب في ختام المرحلة على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية.

وخرج النجمة من فوز كبير على اولمبيك بيروت 4-1 في المرحلة السابقة، لكنه سيفتقد قائده موسى حجيج الذي نال انذاره الثالث. ويعتمد النجمة على هداف المسابقة محمد قصاص بعد تسجيله 14 هدفا حتى الان، وهو يتقدم بفارق كبير عن ثاني الهدافين محمود شحود مهاجم الانصار (6 أهداف).
ولن يكون العهد لقمة سائغة، فقد فاز مرتين على النجمة الموسم الماضي وحل وصيفا له، وهو بأمس الحاجة للفوز لان الخسارة ستبعده ثماني نقاط عن النجمة وتضعف آماله في المنافسة على اللقب. وللمفارقة، دخلت شباك العهد ثلاثة أهداف فقط لغاية الان في الدوري وكانت في مبارياته الثلاث الاخيرة وكلفته فقدان عدد من نقاط كانت كفيلة بتخليه عن الصدارة.ويلتقي الانصار الوصيف مع الصفاء الخامس على ملعب بيروت البلدي، في الوقت الذي شن فيه رئيس الانصار سليم دياب حربا على الاتحاد اللبناني لكرة القدم طالبا منه الرحيل اذا لم يقم بتصحيح اخطائه.

ويعتمد الانصار على نصرات الجمل والنيجيري فيليكس بيد انه يعاني عقما هجوميا بعد صيام محمود شحود عن التسجيل منذ المرحلة السادسة.
وتعرض الصفاء لهزيمة مفاجئة امام المبرة في المرحلة السابقة، وسيغيب عنه خضر نجدي وعلي السعدي لايقافهما والنيجيري دانيال لاستغناء الفريق عنه. وتفتتح المرحلة غدا السبت بلقاء اولمبيك بيروت الرابع مع المبرة السابع على ملعب بيروت البلدي. ورغم عودة مدافعه فيصل عنتر من اسكتلندا بعد فترة تجربة أمضاها مع غلاسغو رينجرز ومشاركة نبيل بعلبكي أساسيا في خط الوسط، فان اولمبيك تعرض لخسارة قاسية مع النجمة 1-4، وسيغيب عنه مدافعه علي متيرك الموقوف. من جهته، عاد المبرة الى طريق الانتصارات في المرحلة الماضية بعد ان غابت منذ المرحلة الثانية، ويقوده المدرب الجديد مجدي كسلا الذي خلف الترينيدادي ديفيد ناكيد المستقيل.

ويستقبل الحكمة الاخير التضامن صور السادس على ملعب برج حمود، ويمر الحكمة في أحلك الظروف بعد تخليه عن مدربه البرازيلي لولا وخسارته سبع مباريات لغاية الان جعلته أسيرا لقاع الترتيب. وبعد بدايته المتواضعة، لم يعرف التضامن صور طعم الهزيمة منذ المرحلة الخامسة، ويبرز في صفوفه مؤخرا اللاعب حميد بسمة. ويلتقي الاخاء الاهلي عاليه التاسع مع شباب الساحل العاشر على ملعب العهد، حيث لا بديل لهما عن الفوز من أجل الابتعاد عن منطقة الخطر.ويرتاح الريان في المرحلة الاخيرة من دور الذهاب بعدما خاض مبارياته العشر.