قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&اسطنبول - طالب الرئيس الباكستاني برويز مشرف اليوم الاربعاء خلال توقف قصير في اسطنبول وهو في طريقه الى باريس بان تكون الضربات الاميركية في افغانستان "قصيرة ومحددة اكثر" لتفادي المدنيين.
&وقال للصحافيين برفقة وزير الدولة التركي شكرو سينا غوريل الذي كان في استقباله "يجب ان تكون العملية قصيرة ومحددة اكثر ويجب ان تنتهي باقصى سرعة ممكنة". واوضح انه سيثير مع الرئيس الاميركي جورج بوش السبت المقبل في نيويورك على هامش اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة، مسألة وقف العمليات العسكرية خلال شهر رمضان الذي يبدأ حوالى منتصف تشرين الثاني/نوفمبر.&واضاف "الكل يتمنى ان لا تستمر العملية خلال شهر رمضان لانه سيكون لها بالتأكيد تداعيات في العالم الاسلامي".
&ووصل الرئيس الباكستاني الى اسطنبول وخلال توقفه اجتمع مشرف مع وزير الدولة التركي شكرو سينا غوريل الذي كان في استقباله. ومن المقرر ان يعقد الاثنان على الاثر مؤتمرا صحافيا مشتركا.&وكان الرئيس الباكستاني وصل اليوم الى طهران حيث اجرى مباحثات مع عدد من المسؤولين الايرانيين خلال هذه الزيارة المفاجئة لايران.
&وتشكل باكستان حلقة رئيسية في الحملة العسكرية والدبلوماسية الاميركية البريطانية في افغانستان بسبب حدودها البرية معها التي تمتد على مسافة 1400 كلم ونفوذها الكبير على هذا البلد.
&قادما من طهران حيث اجرى مباحثات مع عدد من المسؤولين الايرانيين خلال هذه الزيارة المفاجئة لإيران. وغادر مشرف اسطنبول في ختام زيارة استمرت اقل من ساعة متوجها الى باريس ومنها الى لندن ونيويورك.&وتشكل باكستان حلقة رئيسية في الحملة العسكرية والدبلوماسية الاميركية البريطانية في افغانستان بسبب حدودها البرية معها التي تمتد على مسافة 1400 كلم ونفوذها الكبير على هذا البلد.(أف ب )