قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&

لندن ـ من عامر سلطان‏:‏شنت المنظمات الإسلامية في بريطانيا هجوما حادا علي الولايات المتحدة وبريطانيا لاصرارهما علي مواصلة الحرب ضد افغانستان وطالبت بتشكيل تحالف من أجل السلام وليس الحرب لمكافحة الإرهاب‏,‏ ودعت بالحاح إلي ضرورة التمييز بين الإرهاب والنضال من أجل الحرية والحقوق وإلي سد الطرق أمام محاولات دفع الغرب إلي الصدام مع الاسلام ومحاربته‏,‏ ووجهت منظمة الاغاثة الافغانية صرخة استغاثة غير مسبوقة من أن الشتاء سوف يصدم العالم بكارثة النسائية مروعة غير مشهودة في افغانستان‏.‏
وبعد مؤتمر استغرق يوما واحد تحت رعاية منظمة آل البيت الإسلامية العالمية‏,‏ أصدرت المنظمات الإسلامية اعلانا اسلاميا عالميا لمناهضة الإرهاب‏.‏
وأكد الإعلان ان الإسلام دين سلام ويدعو أهله إلي الاخلاق والسلم وشدد علي التنديد بالإرهاب بمكافحة اشكاله وتركيبه‏.‏
غير أن المشاركين ومنهم الاتحا العام للجمعيات والمنظمات الإسلامية في المملكة المتحدة وإيرلندا والمنظمة الإسلامية العالمية دعوا إلي أهمية الانتباه إلي الإرهاب الإسرائيلي ضد الفلسطينيين‏.‏
وفي تصريحات للأهرام اتهم محمد الموسوي الأمين العام لرابطة آل البيت ورئيس المؤتمر الدوائر الصهيونية بالوقوف وراء ترويج مصطلح الإرهاب الإسلامي وتساءل لماذا لم يستخدم الغرب مصطلحات الإرهاب المسيحي والإرهاب اليهودي والارهاب الهندوس يمثلا‏.‏
وفي كلمته أمام المؤتمر الذي قاطعه المسئولون البريطانيون‏,‏ طالب الدكتور زكي بدوي رئيس مجلس الائمة والمساجد وعميد الكلية الإسلامية في لندن بانشاء هيئة علاقات عامة اسلامية لنقل الحوار إلي افاق أكبر يستهدف الرأي العام العالمي‏,‏ وطالب بعدم الاكتفاء بان يتريث المسلمون بين أنفسهم‏,‏ وقال إن المسلمين هم الفئة الوحيدة في العالم التي لاتوجد هيئة تتحدث باسمهم‏.‏(الأهرام المصرية)
&
&
&
&