قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


&
&لندن - اعلنت اجهزة اسكتلنديارد انها تستجوب رجلا تم اعتقاله صباح الاربعاء في لندن في اطار حملة مكافحة الارهاب بناء على طلب من مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي (اف.بي.اي.)، وذلك في تحقيق متعلق باعتداءات 11 ايلول/سبتمبر في الولايات المتحدة.
&واوضح الناطق باسم اسكتلنديارد ان عناصر من شعبة مكافحة الارهاب في الشرطة اوقفت الرجل البريطاني الجنسية والبالغ من العمر 30 عاما حوالي الساعة العاشرة تغ الاربعاء في منزل في جنوب غرب لندن.
&وسئل الناطق عما اذا كان استجواب الرجل الموقوف على علاقة باعتداءات 11 ايلول/سبتمبر، فاجاب "نعم، هذا صحيح".
&وكانت الشرطة رفضت في وقت سابق تاكيد هذه المعلومات.
&ويتم استجواب المشتبه به في مركز للشرطة في وسط لندن.
&وقال الناطق ان اف.بي.اي. قدم طلبه "قبل بضعة ايام".
&ويسمح قانون مكافحة الارهاب المطبق حاليا بتوقيف المشبوهين من دون توجيه التهمة اليهم رسميا لمدة اقصاها سبعة ايام.
&ومن المتوقع تعديل هذا القانون مع حلول منتصف كانون الاول/ديسمبر للسماح بتوقيف اي شخص يشتبه في مساندته او ضلوعه في عمل ارهابي في الخارج لمدة غير محدودة.
&من جهة اخرى اشارت وثائق سمح بنشرها وظهرت الاربعاء على موقع الانترنت التابع لمقر رئاسة الوزراء البريطانية في "داونينغ ستريت" الى ان غالبية خاطفي الطائرات ال19 الذين نفذوا اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر في الولايات المتحدة كانوا على علاقة بشبكة القاعدة التي يتزعمها الاسلامي اسامة بن لادن.
&وقالت رئاسة الوزراء البريطانية "هناك الان معلومات تربط غالبية خاطفي الطائرات بالقاعدة وليس ثلاثة منهم فقط كما اعلن في وقت سابق" اثناء نشر الوثائق الاولى في الرابع من تشرين الاول/اكتوبر حول المسؤولية المحتملة لاسامة بن لادن في الاعتداءات.
&ولا تعطي الحكومة البريطانية العدد المحدد لخاطفي الطائرات المعروفين بعلاقتهم ببن لادن.
اضافت هذه الوثائق ان "احد مساعدي بن لادن اقر منذ الرابع من تشرين الاول/اكتوبر بانه درب في افغانستان بعضا من هؤلاء الخاطفين".