قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
سيدني- اعلن نائب استرالي ان عضوا سابقا في الحرس الشخصي للرئيس العراقي صدام حسين وضع قيد الاحتجاز الاثنين بعد دخوله بشكل غير شرعي الى استراليا على متن مركب لطالبي اللجوء.
واوضح النائب روس كامرون ان الرجل اتلف اوراقه الثبوتية التي تكشف نشاطاته السابقة لكن التحقيقات التي اجرتها اجهزة الهجرة سمحت بكشف هويته.
وقال كامرون لاحدى الاذاعات الاسترالية "بعد عمليات بحث دقيقة اكتشفنا انه من الحرس الشخصي لصدام حسين في العراق".
وقد تلقت الحكومة الاسترالية معلومات مفادها ان رجلا متورطا في اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر في نيويورك وواشنطن تمكن من دخول الولايات المتحدة بصفة لاجىء.
واضاف "من غير الوارد الاعتقاد بان كل شخص يصل في مركب الى هنا هو ارهابي محتمل لكن من الواضع انها حالة تظهر ان علينا الانتباه كثيرا الى الذين يصلون هنا.& وينبغي على اجهزة الهجرة ان تجري تحقيقات دقيقة عن الوافدين في مراكب".
وكان وزير الهجرة فيليب رودوك ربط مؤخرا تشديد السياسة الاسترالية في مجال الهجرة بالحرعلى الارهاب مؤكدا ان استراليا يجب ان تتأكد من عدم محاولة ارهابيين الدخول كلاجئين الى اراضيها.