قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول ـ ‏قال مسؤول سابق في حركة طالبان إن الملا محمد عمر الزعيم الروحي للحركة يختبيء الآن على الأرجح في منطقة المرتفعات الجبلية الوعرة بإقليم هيملاند شمال غرب قندهار بجنوبي أفغانستان‏.‏
وأوضح محمد حق دار مسؤول المخابرات السابق في طالبان أن الملا عمر تربطه علاقات وثيقة بعبد الله وحيد وهو زعيم قبلي بارز في منطقة باجران‏,‏ وأضاف أن وحيد شارك في المفاوضات التي سبقت استسلام مقاتل الحركة في قندهار انطلاقا من صداقته المعروفة بالملا عمر‏.‏
وكان الملا نقيب الله المجاهد الأفغاني السابق قد أشرف علي تسلم أسلحة مقاتلي طالبان في قندهار تمهيدا لدخول قوات تحالف الشمال علي المدينة اعتبارا من السادس من ديسمبر الحالي‏.‏ واتهم نقيب الله يايواء عمر في مكان غير معروف‏.‏
وقال مسئول طالبان السابق إن سلسلة الجبال الممتدة في شمال غرب باجران أشد وعورة من منطقة ثورا بورا بشرقي أفغانستان‏.‏ وأضاف أن هذه المنطقة مليئة بقواعد سابقة لثلاث جماعات من المجاهدين الأفغان تعود الي حقبة الحرب ضد قوات الاتحاد السوفيتي السابق‏.‏
وأكد محمد حق دار أن الملا عمر يمكنه البقاء في هذه لامنطقة لمدة عامين متواصلين دون أن يضطر للخروج منها لأي سبب كان‏.‏
وكان حق دار قد انشق عن طالبان الشهر الماضي وهو من الشخصيات البارزة التي شاركت في تأسيسها‏(الاهرام المصرية)