قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


&&الدوحة- القى بن لادن في التسجيل الذي بثته قناة الجزيرة الفضائية القطرية قصيدة حيا بها الانتحاريين التسعة عشر منفذي اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر، هي ذاتها التي تضمنها الشريط الذي بثه البنتاغون في 13 كانون الاول/ديسمبر.
&وكان البعض ولا سيما في العالم العربي، شكك في صحة الشريط الذي بثه البنتاغون واعتبرته الولايات المتحدة اثباتا "دامغا" على تورط بن لادن في الاعتداءات.
&وظهر بن لادن في الشريط وهو يشيد بالاعتداءات التي اسفرت عن سقوط حوالي ثلاثة الاف قتيل ومفقود في واشنطن ونيويورك مبديا معرفة عميقة بالتحضيرات التي سبقتها.
&وشدد البنتاغون على صحة هذا الشريط غير الواضح الصورة والصوت الذي كانت مدته ساعة تقريبا. واكدت واشنطن انها عثرت عليه في منزل في جلال اباد شرق افغانستان.
&ودعا بن لادن في الشريط الجديد الذي سجل على ما يبدو بين نهاية تشرين الثاني/نوفمبر ومطلع كانون الاول/ديسمبر وبثته محطة الجزيرة الخميس الى الجهاد ضد الولايات المتحدة، موجها تحية الى منفذي الاعتداءات.
&وختم بن لادن رسالته بقصيدة حيا بها ذكرى الانتحاريين، هي ذاتها التي القاها في شريط البنتاغون وفي ما يلي نصها:
&
&اني لاشهد انهم من كل بتار احد
&يا طالما خاضوا الصعاب وطالما صالوا وشدوا
&شتان شتان بين الذين لربهم باعوا النفوسا
&الباسمين إلى الردى والسيف يرمقهم عبوسا
&الناصبين صدورهم من دون دعوتهم تروسا
&ان اطبقت سدف الظلام وعضنا ناب اكول
&وديارنا طفحت دما ومضى بها الباغي يصول
&ومن الميادين اختفت لمع الاسنة والخيول
&وعلت على الانات انغام المعازف والطبول
&هبت عواصفهم تدك صروحه وله تقول
&لن نوقف الغارات حتى عن مرابعنا تزول
&