قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت باريس الأربعاء انها "أخذت علما" بالمطالب الأميركية المتعلقة بعملية عسكرية محتملة ضد العراق.
&وردا على سؤال حول التحرك الاميركي لتشكيل تحالف عسكري ضد العراق حيث بدأت الولايات المتحدة مشاورات مع حوالى خمسين دولة، قال مساعد الناطق باسم الخارجية الفرنسية برنار فاليرو ان "الاميركيين عرضوا علينا بالواقع مبادرتهم كما فعلوا، على حد علمنا، مع العديد من العواصم".
&واضاف "لقد اخذنا علما بهذا الطلب وسندرسه كما نفعل دائما في حالات مماثلة".
&وحرص الناطق الفرنسي على التذكير بان "الحدث الان هو تطبيق القرار 1441 استعدادا لنزع سلاح العراق سلميا تحت سلطة مجلس الامن والمهمة التي اوكلت الى مسؤولي لجنة المراقبة والتحقق والتفتيش والوكالة الدولية للطاقة الذرية. ان كل جهودنا تتجه اليوم نحو هذا الهدف".
&وبدأت الولايات المتحدة التشاور مع حوالى خمسين دولة حول احتمال مشاركتها في حرب ضد العراق في حال قررت واشنطن تشكيل ائتلاف ضد النظام العراقي، حسب ما افادت وزارة الخارجية اليوم الاربعاء.
&وقال مسؤول اميركي لوكالة فرانس برس "لقد بعثنا برسائل الى سفاراتنا وطلبنا من دبلوماسيينا مباشرة مباحثات مع الحكومات المضيفة بشأن الافكار والمساهمات التي ستكون مستعدة لتقديمها" في حال تنفيذ عملية محتملة ضد العراق.
&وشملت الاتصالات 50 الى 52 عاصمة اجنبية حسب ما اضاف المسؤول طالبا عدم الكشف عن هويته ومن دون تحديد هذه الدول.