قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
بيروت- إيلاف: أصدرت محكمة فيديرالية في لوس انحلوس قراراً يقاضي إحدى مواقع الإنترنت إثر بثها فيلماً للممثلة باميلا اندرسون تمارس فيه الجنس مع زوجها السابق تومي&لي وبدفع مبلغ&740 الف دولار لكل منهما كتعويض.الفيلم صور عام
&1996 وتم تسريبه من قبل عمال عملوا لصالح الزوجين في منزلهما، وبيعت منه آلاف النسخ. وقد اعتبر القاضي أنه تم الاعتداء على الحياة الخاصة للزوجين السابقين بصورة واضحة تسببت لهما بالأذى المباشر. مع العلم أن شركة IEG جنت ملايين الدولارات من خلال بيع هذا الشريط عبر شبكة الإنترنت يثمن 15 دولار للفيلم الواحد