قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن - ارتفعت اسهم القطاعين المصرفي والاتصالات في بداية المعاملات في بورصة لندن للاوراق المالية لتدفع موءشر فاينانشال تايمز للارتفاع عن أدنى مستوياته منذ شهرين بعد ان تراجعت الاسهم الامريكية في أواخر المعاملات أمس.
وفي الساعة&8.39 &بتوقيت جرينتش ارتفع موءشر فاينانشال تايمز الرئيسي المكون من اسهم 100 موءسسة بريطانية كبرى 0,55 نقطة بنسبة 1.43 في المئة الى&3890.2 نقطة. وكان الموءشر هبط امس الاربعاء&73.5 نقطة ليسجل أدنى مستوى اغلاق منذ
العاشر من أكتوبر تشرين الاول الماضي.
وارتفع قطاع التكنولوجيا ايضا مع قطاعي البنوك والاتصالات بفضل أنباء طيبة من شركة أوراكل عملاق البرمجيات بعد اغلاق اسواق وول ستريت أمس. وقالت أوراكل ان ارباحها الفصلية تجاوزت التوقعات وانها تعتقد انها تجاوزت أسوأ مراحل التراجع وانها ستعود للنمو. وارتفعت أسهم شركتي فودافون و"ام.ام.او.تو" لاتصالات الهاتف المحمول بنسبة تتجاوز اثنين في المئة.
وقال متعاملون ان التوتر ينتاب المستثمرين بسبب اشتداد المخاوف من شن حرب على العراق. ودفعت هذه المخاوف أسعار النفط والذهب للارتفاع وهو ما ساهم بدوره في رفع أسهم شركتي بي.بي وانجلو امريكان بنحو واحد في المئة. لكن ارتفاع النفط والذهب اعتبر عاملا سلبيا بالنسبة لسوق الاسهم بصفة عامة.