قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فرانكفورت (المانيا): اعتبر وزير المال الالماني هانس آيشل في مقابلة تنشرها اليوم الاثنين صحيفة "بيلد تسايتونغ" ان حربا محتملة في العراق ستشكل "خطرا كبيرا" للنمو العالمي المترنح اساسا. وقال آيشل "لا يمكن لاحد ان يتوقع ما ستكون عليه عواقب حرب مماثلة على الاقتصاد العالمي وبالطبع على المانيا ايضا، لا سيما على صعيد النمو واسعار النفط" الذي يتدوال سعر البرميل الواحد منه حاليا بحدود الثلاثين دولارا بسبب الاضراب العام في فنزويلا والمخاوف من وقوع نزاع مسلح في العراق. واضاف الوزير الالماني "على اي حال هذا يشكل خطرا كبيرا".
وكانت الحكومة الالمانية اعلنت منذ اشهر انها لن تشارك في اي تدخل عسكري في العراق حتى لو حظي هذا التدخل بموافقة مجلس الامن الدولي ما سبب فتورا في العلاقات الالمانية الاميركية. واوضح آيشل في المقابلة نفسها ان من غير الوارد ايضا مشاركة بلاده في تمويل هذا التدخل على غرار ما جرى في حرب الخليج عام 1991.
واضاف "هناك امر واضح: لن نقدم اي مساعدة مالية في اطار الحرب على العراق. لكن ربما كان علينا ان نتحمل اعباء اضافية بسبب تعزيز اجراءات الامن في المانيا، وفي هذه الحال سيكون الامر من ضمن الميزانية الجارية".