قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت حركات التمرد العاجية الثلاث المجتمعة عصر الاثنين في بواكي (وسط) ان "أي هجوم عسكري فرنسي على إحدى مواقعها سيكون مبررا للحرب" وسيتسبب في "هجوم عام على كافة الجبهات".
&وحذرت "حركات تحرير ساحل العاج" في "بيان مشترك" صدر اثر اجتماعها "فرنسا من اي تدخل قد يخلق شعورا مناهضا لفرنسا ويؤدي الى عواقب وخيمة لا تحصى".
&وبعد ان اعلنت الحركات الثلاث "اتفاقها الكامل" حول العديد من المطالب لا سيما انسحاب الرئيس لوران غباغبو من السلطة، لم تقرر الحركة القومية في ساحل العاج والحركة الشعبية العاجية للغرب الكبير والحركة من اجل العدالة والسلام تشكيل تحالف عسكري.
&وكانت الحركات الثلاث احتجت بشدة بعد ان قام الجنود الفرنسيون بتدمير ثلاثة سيارات تابعة للحركة الشعبية العاجية للغرب الكبير اطلقت النار على مواقعهم واستمرت في التقدم نحوهم بالرغم من قيامهم باطلاق اعيرة تحذيرية السبت في بواكي.