قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لاهور- امر قاض باكستاني الحكومة بالسماح لاسر اثنين من الامريكيين وكندي معتقلين في اطار ملاحقة تنظيم القاعدة بزيارتهم في الحجز.وطلب القاضي بشير مجاهد قاضي محكمة لاهور العليا من المدعي العام للحكومة العمل على تأمين لقاء الاسر والمحامين في وقت لاحق من يوم الثلاثاء بالمشتبه بهم الثلاثة وجميعهم من اصل باكستاني.
وكانت السلطات قد احتجزت الثلاثة يوم 19 ديسمبر كانون الاول.واعلن مقبول الهي مالك المدعي العام في اقليم البنجاب ان الحكومة ستلتزم بحكم القضاء.واعتقل الثلاثة الى جانب ستة باكستانيين من اسرة واحدة خلال غارة مشتركة قامت بها الشرطة الباكستانية وضباط مكتب التحقيقات الاتحادي الامريكي على قرية حدودية قرب لاهور في شرق باكستان.ومنذ اعتقالهم لا يعرف مكان احتجازهم وان صرح المسؤولون بانهم محتجزون لدى "وكالة اتحادية" وهو ما يعني وكالة مخابرات.
وابلغ مالك القاضي ان المحتجزين نقلوا من اسلام اباد الى لاهور لكن الحكومة خشت من ان ينتهزوا فرصة مثولهم امام المحكمة ليلقوا خطبا دعائية فقررت ان يتخلفوا عن الجلسة.