قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بهية مارديني من دمشق: قالت مصادر سورية في وزارة النفط ان وزير النفط السوري ابراهيم حداد ترأس اجتماعا ناقش فيه مانفذته الشركات السورية التابعة للوزارة من خططها الانتاجية خلال النصف الاول من السنة الحالية حيث بلغ مانفذته الشركة السورية لنقل النفط 108% من إجمالي نقل النفط الخام والمشتقات النفطية, توزعت بين النفط الثقيل والخفيف تسليم مصفاتي حمص وبانياس والنفط المعد للتصدير, لتبلغ كميات النفط الخام المسلم والمصدر 11,9 مليون طن و4,3 مليون طن بالنسبة للمشتقات النفطية, وبلغت نسبة تنفيذ الخطة الاستثمارية 74%.
كما استعرض مدير الشركة العامة للفوسفات والمناجم ما أنجزته شركته خلال نفس الفترة وما تم تنفيذه من أعمال حفر آبار استكشافية في مناجم خنيفيس فقد تم تنفيذ كامل الخطة بنسبة مئة بالمئة . ‏
من جانبها استعرضت الشركة العامة لمصفاة بانياس ما تم عمله حيث بلغت نسبة التنفيذ في الخامات المكررة 1,6 مليون متري موزعة بين النفط الخام والثقيل 528 ألف طن و1,1 مليون طن للنفط الخفيف إضافة إلى المشتقات المعالجة المقدرة بحوالي 160 ألف طن متري وتم تصدير 600 ألف طن من المشتقات المنتجة خلال الفترة بينما كانت المبيعات للسوق الداخلية 1,1 مليون طن متري من مختلف المشتقات النفطية.
كما بلغت نسبة تنفيذ الخطة الاستثمارية 75% لمشاريع اقامة خزانات نفطية, ومشروع تطوير مصفاة بانياس واقامة مصفاة ثالثة في دير الزور ‏وتم مناقشة إعادة تسعير المنتجات وإقامة لجان خاصة بالقطاع النفطي. ‏
الجدير بالذكر انه لاحقت النفط السوري شائعات تفيد بانه سينضب خلال سنوات قليلة جدا وهو مانفاه السوريون الذين يعتمدون عليه بنسبة تتجاوز 60 بالمئة من الدخل الوطني واخر الشركات التي اكتشفت ابارا في منطقة الحسكة كانت شركة صينية واسست شركة مع السوريين حملت اسم كوكب.