قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سنغافورة: استقرت اسعار العقود الاجلة للنفط الخام الامريكي فوق 48 دولارا للبرميل يوم الثلاثاء بعد ارتفاعها اكثر من خمسة في المئة عند التسوية اليوم السابق اذ تلقى السوق دعما من المعارك بين الاسرائيليين ومقاتلي حماس في غزة والنزاع بين روسيا واوكرانيا بشان الغاز الطبيعي.

وارتفعت اسعار النفط نحو 50 في المئة منذ ان لامست المستوى المنخفض 32.40 دولار في 19 من ديسمبر كانون الاول وقد لاقت ايضا دعما من أدلة متزايدة على التزام اعضاء منظمة اوبك بتخفيضات الانتاج.

ونزل سعر عقود النفط الامريكي الخفيف لاقرب استحقاق شهر فبراير شباط 11 سنتا الى 48.70 دولار للبرميل في التعاملات الالكترونية عبر نظام جلوبكس بحلول الساعة 0245 بتوقيت جرينتش. وكان العقد قفز 2.47 دولار عند التسوية في بورصة نايمكس يوم الاثنين. وسجل العقد اعلى مستوى له في ثلاثة اسابيع 49.28 دولار للبرميل خلال التعاملات يوم الاثنين.

ونزل سعر عقود مزيج النفط الخام برنت في لندن عشرة سنتات الى 49.52 دولار للبرميل. ولاقى النفط دعما منذ بدأت اسرائيل هجومها على غزة في 27 من ديسمبر كانون الاول الامر الذي أثار المخاوف من انقطاع امدادات النفط من الشرق الاوسط. وزاد من المخاوف السياسية ان امدادات الغاز الطبيعي الروسية الى جنوب شرق اوروبا انخفضت من جراء نزاع بين روسيا واوكرانيا على الاسعار بدأ في مطلع العام الجديد. ويلقي الجانبان اللوم بعضهما على بعض في النزاع. ومن المتوقع ان تظهر بيانات المخزون الامريكي للطاقة التي تصدر يوم الاربعاء زيادة مخزونات الولايات المتحدة من الخام والمقطرات والبنزين الاسبوع الماضي.

من جهة أخري, قال وسطاء يوم الثلاثاء ان الكويت أخطرت اثنين على الاقل من زبائنها مشتري النفط بعقود طويلة الاجل في اسيا انها ستخفض شحناتها اليهم للتحميل ابتداء من 22 من يناير بنسبة خمسة في المئة.وتأتي هذه الخطوة في أعقاب قرار منظمة اوبك الشهر الماضي خفض الانتاج سعيا الى ايقاف هبوط اسعار الخام.وقال الوسطاء ان شركة البترول الكويتية ابلغت ايضا زبائنها في اسيا انها ستخفض الخيار المتاح للمشترين لشحن خمسة في المئة زيادة على الكميات المقررة لهم من الخام.