قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: شهد مؤشر الدولار ارتفاعاً خلال تداولات اليوم الأربعاء، خاصة بعدما صدرت بيانات أظهرت بالفعل قرب تعافي الاقتصاد الأميركي من آثار الأزمة المالية العالمية، حيث صدر تقرير الطلبات المعمرة، الذي أظهر ارتفاعاً خلال شهر إبريل أكثر مما أشارت إليه التوقعات، الأمر الذي نشر التفاؤل في الأسواق، وجعل العديد من المستثمرين إلى الميل إلى الدولار، مما أدى إلى تراجع مؤشرات الأسهم الأميركية خلال تداولات منتصف اليوم.

تراجع زوج اليورو مقابل الدولار بشكل ملحوظ خلال تداولات اليوم، على الرغم من وجود العديد من البيانات التي تدل على قرب تعافي الاقتصاد الأوروبي، إلا أنه لا يزال التشاؤم منتشراً بين المستثمرين، الأمر الذي أدى إلى بعد المستثمرين على العملات ذات المخاطر العالية، وافتتح الزوج تداولات اليوم عند مستويات 1.4298، سجل الأعلى عند 1.4350 ولم يستطع أن يرتفع أكثر من ذلك للوصول إلى مستويات المقاومة عند 1.4360، بينما انخفض ليسجل الأدنى عند 1.4212، بعدما كسر مستويات الدعم عند 1.4251، ويتم تداوله في الوقت الحالي عند 1.4223.

وواصل زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأميركي، التراجع، الذي بدأ فيه منذ ستة أيام ماضية، وافتتح الزوج تداولات اليوم عند مستويات 1.6347، لم يستطع أن يرتفع أكثر من ذلك، وبالتالي فقد كانت هذه المستويات هي الأعلى التي سجلها، ومن ثم تراجع ليسجل الأدنى عند 1.6159 بعدما كسر مستويات الدعم عند 1.6273، ويتم تداوله في الوقت الحالي عند 1.6178.

أما بالنسبة إلى زوج الدولار الأميركي مقابل الين الياباني، فقد شهد هذا الزوج ارتفاعاً خلال تداولات اليوم، وهو ما نستطيع استنتاجه من ارتفاع مؤشر الدولار، الذي يقيس قوته مقابل سلة من العملات، وافتتح الزوج تداولات اليوم عند 49.15، وسجل الأدنى عند 93.85، محاولاً الوصول إلى مستويات الدعم عند 93.46، بينما ارتفع ليسجل الأعلى عند 94.59، ويتم تداوله في الوقت الحالي عند 94.46.