قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج يوم الاحد ان شركة الطاقة العملاقة بي.بي التي تتعرض لضغوط في الولايات المتحدة لتعليق توزيعات أرباحها كي تدفع تعويضات عن تسرب نفطي ضخم هي التي ستقرر توزيعاتها.وسعت بريطانيا والولايات المتحدة الى معالجة التوترات بشأن التسرب الحاصل في خليج المكسيك في مكالمة هاتفية بين الرئيس الامريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم السبت.وأبلغ هيج هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ردا على سؤال ان كان الحديث سيتوقف عن إلزام بي.بي البريطانية بمشاورة الساسة الامريكيين بشأن سياستها لتوزيعات الارباح quot;بي.بي هي التي ستقرر بشأن توزيعات أرباحها النقدية بالتأكيد.quot; وقال هيج انه يجب على بي.بي quot;بذل قصارى جهدها لوقف هذا التسرب النفطي والتعامل معه على نحو مرض وبشكل دائم وأن تقوم بكل ما بوسعها للحد من التداعيات.quot;وقال ان الحكومة البريطانية تقدم كميات كبيرة من المشتتات الكيمائية الى الولايات المتحدة للمساعدة في علاج اثار التسرب.