قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو:بدأت الشركة الوطنية الصينية للبترول (سي.ان.بي.سي) اكبر شركة نفط في البلاد عمليات المرحلة الاولى من مشروع حقل (الاحدب) النفطي في العراق بطاقة انتاجية تبلغ ثلاثة ملايين طن سنويا.ونقل بيان أصدرته الشركة اليوم عن المدير العام للشركة الوطنية الصينية للبترول جيانغ جيه مين قوله ان المشروع يشير الى تقدم ملحوظ في بناء مناطق تعاون رئيسية لانتاج الغاز والنفط في منطقة الشرق الاوسط. ويعد حقل (الاحدب) النفطي الذي يقع على بعد 180 كيلومترا جنوب شرق بغداد اول مشروع رئيسي للنفط في العراق منذ اكثر من 20 عاما وتم اكتشافه في عام 1979 وتقدر كمية النفط الاحتياطي فيه بمليون برميل.


وتتوقع الشركة ان ينتج الحقل في السنوات الثلاث الاولى 25 الف برميل نفط يوميا وسينتج 115 الف برميل يوميا خلال ست سنوات. وتم توقيع الاتفاق في البداية مع حكومة النظام العراقي البائد في عام 1996 لكن تم تأجيل العمل به بعد ان فرضت منظمة الامم المتحدة عقوبات على العراق.ووقعت الشركة الوطنية الصينية للبترول في عام 2008 مع وزارة النفط العراقية عقدا يقضي بتقديم خدمة تقنية وتقاسم الإنتاج الأصلي للحقل وتطوير الحقل على مدى ال 23 عاما المقبلة. وتبلغ استثمارات الشركة لتطوير واستكشاف حقل النفط حوالي ثلاثة مليارات دولار.ووفقا للبيان ستتلقى الشركة بمقتضى العقد المعدل رسوما ثابتة لبرميل النفط الواحد بدلا من الحصول على حصة من الاسهم كما كان يحدث في النظام السابق ما سيخفض من ارباح الشركة لاسيما في اوقات ارتفاع أسعار النفط. يذكر ان هذا الحقل يعد اكبر مشروع تنفذه الشركة الصينية التي تعد أكبر مشغل في منطقة الشرق الاوسط ما ادى الى مشاركة شركات صينية اخرى مؤهلة في المشاريع الكبرى في الخارج