قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: تعهد سلام فياض رئيس الوزراء الفلسطيني بدفع حكومته تعويضات بصورة فورية عن الاضرار الجسيمة للمزارعين والمواطنين التي خلفتها العواصف الثلجية في الضفة الغربية رغم قلة الإمكانيات المتاحة.
وقال فياض في تصريحات صحفية بثها راديو صوت فلسطين اليوم بعد تفقده ميدانيا المواقع والمزارع والمناطق التي اصيبت باضرار بليغة جراء موجة الصقيع والعواصف الثلجية والمنخفضات الجوية التي اصابت منطقة وادي سنيريا ومنطقة عزّون، ومنازل عدد من المواطنين والمنشاّت والمحلات التجارية والمناطق المتضررة في محافظات سلفيت وقلقيلية وجنين طوباس،شمال الضفة موضحا بانه سيتم التعويض بعد اكتمال التقرير الخاص بحصر الخسائر علما ان وزير الزراعة الفلسطيني قدر خسارة القطاع الزراعي بحوالي عشرة ملايين دولار.
وشدد فياض على أن حكومته ستبدأ في تعويض المتضررين بصورة عاجلة بعد استكمال حصر هذه الأضرار خلال الأيام القادمة،وجدد فياض خلال جولته مناشدة الدول والمؤسسات العربية وجميع الدول الصديقة والمؤسسات الدولية المختصة لتوفير الإمكانات والدعم اللازم لتمكين السلطة الوطنية من القيام بمسؤولياتها في التغلب على الآثار المدمرة التي نجمت عن هذه العاصفة الجوية.
واشار رئيس الوزراء الفلسطيني إلى أن الأولوية الفورية تتمثل في ضمان إيواء المواطنين الذين تضررت منازلهم وأثاثهم بصورة كلية أو جزئية.
وقال quot;رغم قلة الإمكانيات الناجمة عن الأزمة المالية الخانقة التي تواجهها السلطة الوطنية ، فإن الحكومة مصممة على تعويض المتضررين، والأولوية لأصحاب المنازل المتضررة والقطاع الزراعي، وبما يمكن من ضمان إيواء هؤلاء المواطنين بصورة فورية وتمكين المزارعين من استئناف أعمالهم في هذا الموسم الزراعيquot;.