قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سنغافورة: بقيت اسعار النفط على حالها تقريبا في المبادلات في آسيا اليوم الثلاثاء على الرغم من قلق المستثمرين من تأثير تباطؤ الاقتصاد الصيني على النمو العالمي.
&
وربح برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) تسليم تشرين الثاني/نوفمبر سبعة سنتات ليصل الى 44,50 دولارا في المبادلات الالكترونية في آسيا.
&
اما سعر برميل البرنت نفط بحر الشمال، الخام المرجعي الاوروبي تسليم تشرين الثاني/نوفمبر ايضا فقد ارتفع اربعة سنتان &ليبلغ 47,38 دولارا.
&
وقالت مجموعة باركليز في مذكرة تحليلية "نعتقد ان اسعار المواد الاولية مثل النفط والنحاس تقترب من معدلاتها العادية لكن الننمو المحدود للطلب والمنافسة بين المنتجين يمكن ان تشكل ضغطا عليها لبعض الوقت".
&
ويؤثر التباطؤ الاقتصادي في الصين اول بلد مستهلك للطاقة في العالم على الطلب على النفط ويساهم في انخفاض الاسعار.
&
وكانت ارقام نشرت الاثنين اشارت الى ان ارباح القطاع الصناعي في الصين تراجعت حوالى تسعة بالمئة على مدى عام في آب/اغسطس مما يعكس تسارعا في الانخفاض ويشكل مؤشرا جديدا الى تباطؤ ثاني اقتصاد في العالم.
&