تعدّ أرامكو السعودية الأعلى في العالم من حيث القيمة السوقية، إذ بلغت هذه القيمة 1.707 تريليون دولار، وهي متقدمة على البورصات العربية والخليجية مجتمعة.

إيلاف من دبي: في 17 نوفمبر الجاري، طرحت "أرامكو" السعودية 1.5 في المئة من أسهمها (ثلاثة مليارات سهم) للاكتتاب العام، على أن يتم تخصيص 0.5 في المئة من الأسهم (مليار سهم) كحد أقصى للأفراد، ويتم تخصيص الحصة الباقية للمؤسسات. ينتهي الاكتتاب في 28 نوفمبر للأفراد، وفي 4 ديسمبر للمؤسسات.

يبلغ عدد أسهم الشركة 200 مليار سهم، برأس مال 60 مليار ريال سعودي، من دون قيمة اسمية، وسيتم إعلان السعر النهائي للطرح وتخصيص الأسهم النهائي للمؤسسات والأفراد المكتتبين في 5 ديسمبر المقبل، على أن يتم رد فائض الاكتتاب - إن وجد - في موعد أقصاه 12 ديسمبر، وتحديد عدد الأسهم المطروحة وسعر الاكتتاب النهائي بعد فترة بناء سجل الأوامر.

أعلى قيمة سوقية
حتى اليوم، 25 نوفمبر، بلغت طلبات المؤسسات المكتتبة في أسهم "أرامكو"خلال أول خمسة أيام من بدء الطرح، 1.82 مليار سهم، بقيمة 58.39 مليار ريال، ما يعني طلب السهم بالحد الأعلى للنطاق السعري البالغ 32 ريالًا.

اليوم، تتميّز "أرامكو" عن غيرها من شركات النفط العالمية بقيمة سوقية هي الأعلى، إذ بلغت قيمتها 1.7 تريليون دولار، بينما بلغت قيمة "إكسون موبيل" السوقية 293 مليار دولار، وقيمة "توتال" 145 مليار دولار، وقيمة "شلّ" 235 مليار دولار، وقيمة "بريتيش بتروليوم" 133 مليار دولار.

قبيل بدء الاكتتاب، في 5 نوفمبر الجاري، بلغت قيمة "إكسون موبيل" 300.2 مليار دولار، فيما حققت "شلّ" 233.9 مليار دولار كقيمة سوقية، وأتت "شيفرون" ثالثة بـ231 مليار دولار، وتلتها "بتروتشاينا" بـ148 مليار دولار، فشركة "توتال" بـ137.9 مليار دولار، و"بريتيش بتروليوم" بـ131.8 مليار دولار، فشركة "بتروبراس" البرازيلية بـ102.7 مليار دولار، و"غازبروم" بـ89.9 مليار دولار، فشركة "سينوبيك" الصينية بقيمة سوقية 83.2 مليار دولار.

تتجاوز بورصات العرب والخليج
إلى ذلك، وبحسب صحيفة "الاقتصادية" السعودية؛ وبناء على القيمة السوقية لشركة أرامكو السعودية التي تراوح ما بين 1.6 و1.7 تريليون دولار، فإن هذه الشركة تتجاوز بذلك القيم السوقية للبورصات العربية والخليجية مجتمعة، بما فيها السوق السعودية، البالغ إجماليها نحو 1.28 تريليون دولار في نهاية النصف الأول من العام الجاري.

تضيف الصحيفة إن قيمة "أرامكو" بالحد الأعلى عند 1.7 تريليون دولار ستفوق القيم السوقية للأسواق العربية مجتمعة بنحو 1.3 مرة. أما قيمة الشركة بالحد الأدنى عند 1.6 تريليون دولار فستفوق القيم السوقية للأسواق العربية بنحو 1.2 مرة.

وتشكل القيمة السوقية لأسواق المال الخليجية نحو 88 في المئة من قيمة أسواق المال العربية، إذ تبلغ قيمتها نحو 1.13 تريليون دولار، بدعم من القيمة السوقية لسوق الأسهم السعودية البالغة 554.9 مليار دولار، فيما تشكل السوق السعودية قبل إدراج "أرامكو" نحو 49 في المئة من أسواق المال الخليجية، ونحو 43.4 في المئة من أسواق المال العربية مجتمعة، بحسب إغلاقات الأسواق المالية بنهاية النصف الأول من العام الحالي.

قطاعات أخرى
عالميًا في قطاعات أخرى، تتفوق "أرامكو" على شركتي "أبل" و"مايكروسوفت"من حيث القيمة السوقية، حيث تبلغ قيمة "أبل" السوقية 1.16 تريليون دولار، بينما قيمة "مايكروسوفت" 1.1 تريليون دولار.

تحلّ "أمازون" رابعًا في العالم من حيث القيمة السوقية بـ887.4 مليار دولار، فيما تحلّ خامسًا شركة "ألفابت" (الشركة الأم لـ "غوغل" و"يوتيوب" و"كروم"وبرنامج التشغيل لهواتف أندرويد والبريد الإلكتروني "جي مايل") بقيمة سوقية 880.7 مليار دولار.

سادسًا، حلت "فايسبوك" بقيمة سوقية 555.5 مليار دولار، ثم شركة "بيركشير هاثاواي" بـ 534.3 مليار دولار، ثم مجموعة "علي بابا" بقيمة سوقية قدرها 468.4 مليار دولار، ومصرف جي بي مورغان بقيمة سوقية 404 مليارات دولار. أما شركة "فيزا" لبطاقات، فقيمتها السوقية 399.3 مليارا.