قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من أبوظبي: أعلنت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل "مصدر"، إحدى شركات "مبادرة للاستثمار" والشركة الرائدة عالمياً في مجال الطاقة المتجددة والتطوير العمراني المستدام، عن إطلاق صندوق استثمار في العقارات المستدامة، ليكون أول صندوق استثمار عقاري أخضر في دولة الإمارات.

جاء هذا الإعلان خلال فعالية أقيمت ضمن أسبوع أبوظبي للاستدامة، وحضرها كل من أحمد علي الصايغ، وزير دولة رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي، وخالد القبيسي، الرئيس التنفيذي لقطاع صناعة الطيران والطاقة النظيفة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في "مبادلة"، ومحمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة "مصدر". وسوف تتراوح القيمة المبدئية للصندوق ما بين 950 مليون درهم (258.7 مليون دولار) ومليار درهم.

سيتم إدراج صندوق الاستثمار العقاري هذا ضمن سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي الرائد الحائز على عدة جوائز والذي يوفر أول نظام استثمار عقاري خاص في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ضمن خدماته وحلوله المالية المتكاملة.

وسوف يشمل الصندوق في البداية أربعة عقارات تجارية ضمن مدينة مصدر، المدينة المستدامة الرائدة في أبوظبي التي تركز على التطوير العقاري منخفض الكربون.

وسيتم إطلاق صندوق الاستثمار العقاري الخاص كصندوق استثماري مؤهل متاح للصناديق الاستثمارية المشابهة في السوق والعملاء المختارين عبر الاكتتاب الخاص. تغطي العقارات 57.493 قدما مربعا من المساحة الصافية القابلة للتأجير، وقد حصلت جميعها على تصنيف 3 لآلئ أو أعلى وفق نظام التقييم بدرجات اللؤلؤ من برنامج استدامة بأبوظبي.

وقال محمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة "مصدر": "يمثل صندوق الاستثمار العقاري هذا خطوة مهمة نحو تعزيز الاستثمار الأخضر في المنطقة، كما يعكس الدور الريادي لشركة "مصدر" في دعم التنمية المستدامة. ويوفر الصندوق، الذي يعتبر الأول من نوعه، للمستثمرين خياراً جذاباً للاستثمار وتحقيق عوائد من أصول عقارية مستدامة، بما يساهم في بناء مستقبل أفضل للجميع".

وأضاف الرمحي: "بات المستثمرون يبدون اهتماماً أكبر بالمشاركة في ’استثمارات مسؤولة‘، كما يعمدون إلى تقييم الشركات بناء على معايير محددة ترتبط بالممارسات البيئية والاجتماعية والحوكمة. ومن شأن هذا الصندوق المساهمة في تطوير وتوطيد دعائم القطاع العقاري في أبوظبي وجذب المزيد من المستثمرين المحليين والدوليين الذين يرغبون في لعب دور فاعل في تعزيز هذا التوجه".

ويأتي إطلاق صندوق الاستثمار العقاري الأخضر بمثابة تقدم مهم على طريق تنفيذ إعلان أبوظبي للتمويل المستدام الذي وقعت عليه العام الماضي 25 جهة حكومية ومؤسسة رائدة، من ضمنها شركة "مصدر" وسوق أبوظبي العالمي، والذي يهدف إلى تأسيس قطاع مالي حيوي ومستدام لدعم جهود الإمارات للمساهمة في تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

ومن جانبه، علق ريتشارد تنج، الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية لدى سوق أبوظبي العالمي قائلاً: "نهنئ مصدر على جهودها لدعم أجندة الاستدامة في الدولة ويسرنا تسهيل هذه الخطوة ودعم صندوق الاستثمار العقاري، حيث إن سوق أبوظبي العالمي يوفر بيئة العمل الأمثل التي تقدم نظاما خاصا ومتكاملا لصناديق الاستثمار العقاري تم تصميمه ليلبي احتياجات الشركات مع التركيز على قطاع التمويل المستدام، والذي يعد أحد أهم القطاعات التي يقودها سوق أبوظبي العالمي في المنطقة. وإننا نتطلع إلى تعزيز أهداف الاستدامة في الدولة إلى جانب مصدر، من خلال تأسيس هذا الصندوق العقاري."

وتعمل مصدر منذ عام 2006 على تطوير وتسويق حلول الطاقة المتجددة والتطوير العقاري المستدام والتقنيات النظيفة لمواجهة تحديات الاستدامة العالمية، وتنشط الشركة حالياً في أكثر من 30 دولة.

وقد وقّعت "مصدر" في عام 2018 أول اتفاقية للحصول على تسهيلات ائتمانية متجددة خضراء في منطقة الشرق الأوسط، وذلك لتوفير التمويل لاستثماراتها ضمن قطاع التقنيات النظيفة العالمي، والمشروعات العقارية المستدامة.

ومنذ انطلاقه في عام 2008، شهد أسبوع أبوظبي للاستدامة تطورا كبيراً ليصبح إحدى المنصات العالمية الرائدة المعنية بتسريع وتيرة التنمية المستدامة.

ويضم الأسبوع، الذي يقام هذا العام في الفترة 11-18 يناير، ستة محاور رئيسية هي الطاقة والتغيّر المناخي، والمياه، ومستقبل التنقل، والفضاء، والتكنولوجيا الحيوية، وتكنولوجيا لحياة أفضل.