قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: أعلنت لجنة الصحة الوطنية في الصين الثلاثاء تخفيض مدّة الحجر للمسافرين الوافدين إلى البلاد من الخارج من 21 يومًا إلى سبعة أيام في الفندق على أن يخضعوا بعد ذلك للمراقبة في المنزل لمدة ثلاثة أيام.

تُشكل هذه القواعد الجديدة تغييرًا كبيرًا في القيود التي كانت تفرضها بكين على الوافدين إلى أراضيها بموجب استراتيجية "صفر كوفيد" الصارمة التي تتبعها منذ بدء تفشي وباء كوفيد-19.

وأغلقت الصين حدودها الدولية منذ بدء تفشي الفيروس ولا يزال عدد الرحلات القادمة إلى أراضيها محدودًا جدًا بهدف تخفيض قدر الإمكان الإصابات القادمة من الخارج.

منذ عامين، ينبغي على المسافرين الوافدين من الخارج الخضوع لحجر صحي مكلف في فندق أو في مركز مخصص.

7 أيام

وبحسب السياسية الجديدة لضبط كوفيد والوقاية منه، فإن مدّة هذا الحجر الذي يُسمّى "مركزيًا"، خُفّضت إلى سبعة أيام.

ومنذ نيسان/أبريل، خفّض عدد متزايد من المدن الكبيرة بما فيها بكين في أيار/مايو، مدّة الحجر المركزي للوافدين من الخارج إلى عشرة أيام.

وكثيرًا ما يتمّ إلغاء رحلات دولية وعددها قليل أصلًا، لأن بكين تطبق نظامًا معيّنًا يعلّق الرحلات عند اكتشاف عدد معيّن من الإصابات في صفوف الركاب.

وتُطبَّق القيود الجديدة أيضًا على الاشخاص الذين يُعتبرون حالات مخالطة داخل الصين، حيث يُفرض حجر صارم في الأحياء التي تضمّ سكانًا مصابين.