قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: من الارتفاع الكبير في الأسعار، إلى الحرائق الواسعة مرورا بعهد الملكة إليزابيث الثانية... العام 2022 في عشرة أرقام قياسية:

تسبب غزو روسيا لأوكرانيا في 24 شباط/فبراير بارتفاع صاروخي في أسعار الطاقة والأغذية. فبلغ مؤشر الأسعار الغذائية لدى منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) في آذار/مارس مستوى غير مسبوق على غرار أسعار الغاز الأوروبي.

وانعكس ذلك ارتفاعا في معدل التضخم طوال السنة مع 10,6 % في تشرين الأول/اكتوبر على مدار سنة في منطقة اليورو وهو أكبر ارتفاع منذ اعتماد هذا المؤشر في 1997.

أدت الحرب في أوكرانيا إلى أكبر تدفق لللاجئين في أوروبا منذ نهاية الحرب العالمية الثانية. فقدرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين في أيار/مايو أن أكثر من ستة ملايين شخص توجهوا إلى الدول المجاورة لأوكرانيا فيما بلغ عدد النازحين داخل البلاد ثمانية ملايين. وعلى الصعيد العالمي تجاوز عدد اللاجئين للمرة الأولى عتبة المئة مليون شخص.

سجلت خلال السنة أرقام قياسية على صعيد المناخ. فشهدت أوروبا أكثر مواسم الصيف حرا فيما أتت الحرائق على أكثر من 600 ألف هكتار وهو أمر غير مسبوق. على صعيد العالم، بلغت انبعاثات ثاني اكسيد الكربون الأحفورية المصدر مستويات قياسية.

ردا على أوسع مناورات جوية مشتركة تجريها كوريا الجنوبية والولايات المتحدة، أطلقت كوريا الشمالية في تشرين الثاني/نوفمبر عددا قياسيا من الصواريخ في بحر اليابان من بينها 23 صاروخا في غضون 24 ساعة في الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر.

امتد عهد الملكة إليزابيث 70 عاما أي أكثر بسبع سنوات من قريبتها فيكتوريا. وكانت حياة هذه الملكة التي توفيت في الثامن من أيلول/سبتمبر عن 96 عاما، خارجة عن المألوف وكذلك جنازتها في لندن. فقد اتت جموع قدر عددها بنحو 250 ألف شخص ووقفت في طوابير طويلة لالقاء نظرة الوداع أمام جثمانها المسجى في كاتدرائية ويستمنستر في العاصمة البريطانية.

إيلون ماسك أغنى شخص في العالم مع ثروة تقدرها مجلة فوربز بأكثر من 199 مليار دولار نهاية 2022، عرف في 2022 بعودته عن قرارات عدة بشأن خدمة تويتر التي اشتراها في نهاية المطاف في تشرين الأول/أكتوبر بسعر 44 مليار دولار وتدابير قاسية إذ صرف نصف موظفي شبكة التواصل الاجتماعي هذه التي شهدت أيضا سلسلة من الاستقالات.

بيعت مجموعة الأعمال الفنية التي يملكها بول آلن أحد مؤسسي مايكروسوفت بمزاد علني في تشرين الثاني/نوفمبر بمبلغ إجمالي قياسي بلغ 1,62 مليار دولار مع لوحات لفنانين من أمثال جورج سورا وبول سيزان وفينسنت فان غوخ وغوستاف كليمت. وفي مؤشر آخر إلى حيوية السوق الفنية أصبحت لوحة بورتريه لمارلين مونرو بريشة أندي وارهول في أيار/مايو أغلى قطعة فنية منجزة في القرن العشرين إذ بيعت بسعر 195 مليون دولار.

بفوزه ببطولة رولان غاروس الفرنسية المفتوحة لكرة المضرب للمرة الرابعة عشرة، حسّن الإسباني رافايل نادال رقمه القياسي في عدد الالقاب التي حققها الرجال في دورات رئيسية مع حصده 22 بطولة غران سلام متقدما على الصربي نوفاك ديوكوفيتش (21 لقبا) والسويسري روجيه فيدرر (20 لقبا) الذي اعتزل اللعب في أيلول/سبتمبر .

أما اللاعبة الأميركية سيرينا وليامس التي اعتزلت في أيلول/سبتمبر أيضا، فقد حققت 23 لقبا من دورات غران سلام.

أثار صدور الألبوم العاشر للمغنية الأميركية تايلور سويفت "ميدنايتس" في تشرين الأول/أكتوبر أعطالا في منصة البث التدفقي "سبوتيفاي" وحطم الرقم القياسي لأكثر البوم "يتم الاستماع إليه في يوم واحد". ونالت المغنية الأميركية أيضا لقب "أكثر مشاهير العالم تلويثا في السنة" بسبب رحلاتها الجوية الكثيرة في طائرة خاصة على ما ذكرت وكالة "يارد" للتسويق.

تجاوز عدد سكان العالم ثمانية مليارات نسمة في منتصف تشرين الثاني/نوفمبر على ما أفادت الأمم المتحدة التي اعتبرت انه "نمو غير مسبوق" في حين كان العدد 2,5 مليار نسمة في 1950.