قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: ذكرت وسائل الإعلام الحكومية أنه عُثر في الصين على حفرية لجمجمة بشرية كاملة تقريبا قد يرجع تاريخها الى 100 ألف عام مرحبة بالحدث بإعتباره أعظم إكتشاف منذ العثور على الإنسان الأول (رجل بكين). وقالت صحيفة تشاينا ديلي ان الاكتشاف الذي تم الشهر الماضي في منطقة تشوتشانج باقليم هينان وسط الصين حدث بعد عامين من التنقيب وبينما كان اثنان من علماء الآثار يغادران لعطلة السنة القمرية الجديدة. ونقل عن لي زهانيانج عالم الآثار بمعهد أبحاث الآثار والتراث الثقافي في هينان قوله quot;نتوقع مزيدا من الاكتشافات ذات الأهمية.quot;

وتتكون الحفرية من 16 قطعة للجمجمة مع حواجب ناتئة وجبهة صغيرة. ونقل عن لي قوله quot;الأكثر دهشة من اكتمال الجمجمة هو انه لايزال بها غشاء متحجر في داخلها ولذلك يمكن للعلماء تتبع عروق الاسلاف في العصر الحجري القديم.quot; وبالاضافة الى الجمجمة عثر على ما يزيد على 30 ألف حفرية حيوان وأعمال فنية مصنوعة من الحجر والعظم. وقالت الصحيفة quot;عثر على أجزاء الجمجمة بينما كان عالما آثار يغادران بمناسبة مهرجان الربيعquot; في إشارة الى عطلة العام الجديد التي تبدأ رسميا الشهر المقبل. واكتشف رجل بكين في العشرينات من القرن الماضي ويعود تاريخيا تقريبا الى ما بين 250 ألف سنة و400 ألف سنة مضت.