: آخر تحديث
وسط الحظوظ المتفاوتة للأبراج في العام الجديد

برج الحوت الأوفر حظاً بتوقعات ماغي فرح

"إيلاف" من بيروت: تُطِل الإعلامية والباحثة في علم الفلك ماغي فرح مع بداية كل عام جديد لتُطلِق توقعاتها للأبراج بين الإيجابيات والسلبيات. وعلى ما يبدو، فإن الحظ يبتسم لمواليد الحوت والقوس والعذراء، بينما سيواجه مواليد برجي الدلو والأسد فترات صعبة خلال السنة، في حين ستعرف معظم الأبراج فترات متقلبة حسبما أعلنت عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن توقعاتها الفلكية لعام 2018.

برج الحمل: سنة الزواج والمال
تتخلص من معاناة طويلة دامت لأكثر من 7 سنوات بسبب سيطرة أورانوس على برجك، مما يؤدي الى تغييرات كثيرة ومفاجآت. وخلال 4 سنوات عشت خضّات مهمة وتغييرات لا تزال سارية الى اليوم حيث يخف وقعها إذ لم تعد في مربع واحد مع ساتورن. يخرج أورانوس من برجك في 16 أيار/مايو ويعد بتغيير في حياتك، خصوصاً بين أيار وآخر العام. ستحصل تغييرات أساسية في حياتك، وهي على ما يبدو مشاريع مالية، لكنك لن تتحدث عنها بل ستنفّذها بشكل سري وبصمت. فأورانوس يدخل إلى برج الثور، وهو بيت المال بالنسبة إليك. قد تحصل خضّات على الصعيد المالي لكنها في معظمها تغييرات إيجابية، خصوصاً بين فصلَي الصيف والخريف حيث تحصل على أرباح غير متوقعة واستثمارات كبيرة وعروض مغرية وتقوم بأسفار. ثمة استقرار في الحب، وقد يعود البعض إلى علاقة قديمة بمحض الصدفة. بالنسبة الى العازبين، إنها سنة الزواج والاستقرار لمواليد هذا البرج في الفترة الممتدة بين الصيف والخريف.
 

برج الثور: عام لن تنساه أبداً
أنت على موعد مع الجديد والتجدّد. هي سنة مصيرية يتخللها تغيير جذري لبعض مواليد برج الثور الذي سيشهدون في الوقت نفسه تغييرات مهمة وخضّات ربما ستكون درساً لك. في هذا العام يدخل ساتورن برجك، وهو كوكب مهم يكافئ من يقوم بأعمال جيدة، ويعاقب من يخطئ، لكنه قد يدعمك. يقف جوبيتر إلى جانبك في مواجهة قد لا تكون قوية، وبدأت من شهر تشرين الأول/أكتوبر. ربما سيعرقل هذا أمورك، لكنه يدل على شراكة جديدة قد تجعل مستقبلك مشرقاً إذا أحسنت الاختيار. ما سيحصل معك هذا العام لم تشهده من قبل، وهو مهم جداً وجديد بالنسبة إليك، فهو عام لن تنساه أبداً، خصوصاً أن ساتورن إلى جانبك. وتشير التوقعات إلى إدارة جديدة في حياتك، ومن المهم أن تُحسن الإدارة حتى تتجنب المشاكل. أورانوس يدخل برجك بدءاً من 16 أيار/مايو لتعيش مرحلة جديدة تستمر 7 سنوات وتشهد فيها تغييرات إيجابية حيناً وخضّات أحياناً ومفاجآت وانقلابات، ذلك أن أورانوس يشكل مفترق طرق في حياتك. تمر بمرحلة دقيقة حتى تشرين الثاني/نوفمبر، وتكون الفترة الممتدة من أيار/مايو إلى تشرين الثاني/نوفمبر مُثقلة بالانقلابات المفاجئة وغير المنتظرة، وربما تدخل في صراع مفاجئ مع أحد أركان السلطة. هو عام مهم جداً في حياتك قد يقلب الأمور رأساً على عقب. عاطفياً، في فصل الربيع ستقلب الصفحة، وإذا كنت عازباً قد تُقدم على زواج. كما تُظهر الأفلاك انفصالاً نهائياً في شهر أيلول/سبتمبر إذا كانت علاقتك الزوجية مهتزة.
 

برج الجوزاء: إنفراج بعد الاضطرابات
في عام 2018 يتخلص مواليد برج الجوزاء والعذراء والحوت والقوس من 4 سنوات سيطر فيها ساتورن، وكان في مواجهة مع برجك، مما جعلك تعيش اضطرابات على الصعيد الصحي والمادي والمهني. هذا العام، تبشّرك التوقعات بانفراجات وبحسن الطالع مقارنةً بالأعوام السابقة وستبلغ مركزاً أفضل. هي دورة إيجابية تبرز أكثر بمقدار ما تقترب من فصل الربيع حيث سيكون كوكب مارس في موقع جيد جداً بالنسبة اليك، وسيبقى 5 أشهر فيزوّدك بالنشاط والاندفاع ويُحدث أموراً إيجابية في حياتك بين أيار/مايو وتشرين الثاني/نوفمبر. تتحرر من قيود كثيرة وتتغلب على صعوبات ومشاكل صحية. وثمة زواج للعازبين. في الصيف تُشرق حياتك، وإذا كنت عازباً ستلتقي توأم روحك، لكن وسط ظروف خيالية غير متوقعة وتتابع معه مسيرة الحياة.
 

برج السرطان: ليس عام الزواج... وخريف غني بالوعود
في هذا العام، تشير التوقعات إلى أنه كالحمل والجدي والميزان لن يعود هناك تنافر فلكي ومواجهة بين ساتورن وأورانوس. تنافر دام لسنوات، وكان آخر تنافر عانيته في شهر آذار/مارس، وربما استمر حتى أواخر العام. دخل جوبيتر على برج العقرب المائي مثلك، وسيستمر حتى خريف 2018 ويعطيك الحظ والأمور الجيدة، خصوصاً مع اقتراب فصل الربيع فيكون مفترق طرق لكثر. 16 أيار/مايو تاريخ مهم وسيكون جيداً جداً بالنسبة اليك. ساتورن في الجدي جيد لك، ويعلّمك التروي والتفكير قبل اتخاذ أي قرار. تتحرك على مهل وتتحرر من التزام كان يزعجك ابتداءً من أيار/مايو، أو تتخلص من عمل لا يرضيك فينتهي في منتصف أيار/مايو. قد تودّع أيضاً العزوبية، لكنه ليس عام الزواج. ربما تنشأ علاقة، لكن لن يحصل زواج قبل عام 2019. الفترة الفضلى عاطفياً لك تقع بين أيلول/سبتمبر وكانون الأول/ديسمبر. فصل الخريف يحمل وعوداً جميلة لك، خاصة على الصعيد الشخصي، وقد يحصل سفر جميل جداً أو لقاء مهم أثناء السفر.
 

برج الأسد: الحذر مطلوب وأساسي في منتصف العام
هو عام صعب يتخلله تغيير كلّي وجذري ومصاعب، لذا يجب اختيار الوقت المناسب للإقدام على ما هو جديد أو التحفظ عليه. ثمة تنافر فلكي قوي جداً يبدأ من أيار/مايو حتى تشرين الثاني/نوفمبر حيث تواجه ظروفاً استثنائية وضغوطاً قد تجبرك على اتخاذ قرارات انقلابية تغير حياتك أو تفرض في طريقك ما يدفعك للتعامل معه بكثير من الليونة والدقة والديبلوماسية. في هذا العام، تحنّ إلى الماضي وتستعيد ذكرياته. كن حذراً في فصل الصيف، لأنه سيكون صعباً حتى مطلع الخريف، لكنك ستتحرر في تشرين الثاني/نوفمبر حيث تنقلب الأمور لصالحك وتبدأ دورة جديدة إيجابية ومهمة تدوم عاماً كاملاً. إذا كنت عازباً تطرأ ظروف تولّد فيك العشق. ففي هذا العام الكثير من العشق، لكنه سيظهر بوضوح في الأشهر الأربعة الأخيرة منه. عندها، ثمة جديد سيطرأ على حياتك حيث تكون مرحلة فضلى لك وإيجابية كما في أول العام، فيما منتصف العام صعب والحذر مطلوب. احذر من المضلّلين والكاذبين والمحتالين في هذا العام.
 

برج العذراء: عام ممتاز بعد معاناة سابقة
هذا العام ممتاز لمواليد برج العذراء. تشهد انفراجاً بعد معاناة دامت سنتين ونصف السنة أو 3 سنوات للبعض. تطل على عمل جديد ومشاريع زاهرة وتحقق النجاح، خصوصاً مع الاقتراب من شهر أيار/مايو حيث تتحسّن الأعمال والأداء. ثمة مفترق طرق في أيار/مايو حيث يخرج مشروع إلى العلن بعد فترة من التكتّم عليه. توقَّع مشاريع مذهلة ولقاءات وأموراً مهمة أساسية لك. كن حذراً في شهر أيلول/سبتمبر، بحيث ستشهد تراجعاً على المستوى العاطفي أو حباً جديداً أو خطوبة... فأيلول دقيق إلى حد ما. تدخل سنةً فيها أرباح مالية وازدهار، وستنعم بربيع واعد وصيف مذهل. بدءاً من شهر تشرين الأول/أكتوبر قد يحصل تغيير في حياتك على الصعيد الشخصي أو العاطفي. هي فعلاً سنة ممتازة ترتاح فيها، ذلك أن جوبيتر في برج العقرب لاعتباره برجاً مائياً، وهو مكان جيد لك لكون برجك ترابياً فيرويك حظاً. أما ساتورن فقد انتقل في كانون الأول/ديسمبر 2017 إلى برج الجدي. الكواكب ستسعدك هذا العام بعد معاناة.
 

برج الميزان: عام عنوانه الحرية والتحرر
هذه سنة التغييرات الكبرى التي ستفاجئك ولن تكون متوقعة ولم تكن تحسب لها حساباً. تشعر أنك تخطيت مرحلة صعبة عانيت فيها من الجمود والوحدة ومن المشاكل خلال 4 سنوات أو أكثر حيث كان ثمة تنافر بين بلوتون وأورانوس وبرجك، مما أدى الى قيود كثيرة ومراوحة في مكانك ومشاكل لم تكن في الحسبان. تتحرر اليوم ولا تعود خاضعاً لمشيئة الآخرين. الأهم أنك ستكون حراً في هذا العام فتبرمج الأمور على طريقتك بعيداً من تأثيرات الآخرين وفرض آرائهم عليك. أنت مقبل على خيارات جديدة لكنها تبصر النور وتتبلور في شهر أيار/مايو، فهو مفترق طرق يستمر حتى شهر تشرين الثاني/نوفمبر، لأن كوكب مارس يكون في برج الدلو. فمارس كوكب الحرب، لكنه في الوقت نفسه كوكب العطاء والحيوية، وسيكون موجوداً في الدلو وهذا جيد لك، مما يزوّدك بالكثير من الطاقة والاندفاع للمواجهة. لكن احذر! فمن منتصف شهر آذار/مارس حتى شهر أيار/مايو ستعيش فترة صعبة جداً. في هذا العام تنتقل إلى موقع جديد. قد تدخل في علاقة حب استثنائية أو صداقة غير تقليدية توصلك إلى مكان لم تكن تحلم به. قد يجذبك شخص يعيش في الخارج، وقد يكون مصدر حظ لك أو يسيطر عليك. مولود الحوت دائماً يشكل حظاً لمولود الميزان، والحوت يُغرم بالميزان. حظوظ الميزان قليلة جداً في الزواج في هذا العام ولن يحصل ارتباط خلاله، بل يمكن أن يحدث ذلك في العام 2019. بالنسبة إلى معظم مواليد برج الميزان، ما من حظوظ للزواج في هذا العام.
 

برج العقرب: الحظ يبتسم لك هذا العام
في هذا العام يدخل جوبيتر هذا البرج، وهو كوكب الحظ الذي يأتي كل 12 عاماً. دخل إلى برجك في نهاية العام 2017 وهو يجلب لك الحظ حتى آخر عام 2018. تبتسم لك الأقدار وتبدأ عملاً جديداً وتتحرر من سلطة وضغوط، لكن أورانوس يعود في 16 أيار/مايو للمواجهة ويطرح تحديات، وهذا يتطلب الليونة وعدم المكابرة، وقد يفرض عليك تنازلات من أيار/مايو حتى تشرين الثاني/نوفمبر، ولا بد من الانتباه لتجنّب المشكلة. في الوقت نفسه، يجلب لك هذا العام أرباحاً مالية وحظاً، ويشهد كثر من مواليد هذا البرج تغييراً في مجال العمل أو مكانه، وقد يشغلون مراكز مهمة. عاطفياً، تتمتع بكاريزما قوية وشعبية واسعة، لكن الأمر لا يخلو من صعوبات واحتمال حدوث قطيعة لبعض مواليد العقرب. سنة مشوّقة ومفاجآت وانقلابات وأمور قد تشعرك بالقلق أحياناً وتغييرات إيجابية كثيرة لم تكن تخطر في البال.
 

برج القوس: من أكثر المحظوظين مع بعض الانعكاسات السلبية
أنت من أكثر المحظوظين مع العذراء والحوت في هذه السنة التي تتخللها بعض الانعكاسات السلبية والأمور الصعبة التي تتطلب معالجة دقيقة وليونة في بعض الأحيان. تحضّر لمشاريع تتبلور مع الاقتراب من نهاية العام وتحققها بسرعة قصوى وتتفوق في أعمالك. في هذا العام تعالج مسائل قضائية قد تكون أزعجتك وتتعامل مع جهات مهمة فاعلة. فصل الربيع حاسم وقد ترتبط بعلاقة سرية، لكن احذر الفضائح وبعض المغرضين حتى لا تقع في ورطة. نفّذ أعمالك بسرية تامة، وهذه نصيحة أساسية. بين آذار/مارس ونيسان/أبريل، انتبه من حوادث تافهة يمكن أن تتعرض لها وقد تزعجك. قد تحزن لإلغاء موعد أو تأجيله بين تموز/يوليو وآب/أغسطس. تفاءل، لأن الأمور قد تعود الى سابق عهدها، وحاول أن تنظر إلى الحياة بإيجابية، وفكّر أن هذا العام جيد لك.
 

برج الجدي: منعطف مهم في حياتك
لديك كوكبان مهمان هما جوبيتر وساتورن، ووجود ساتورن في برجك أمر إيجابي يُشعرك بالارتياح. ساتورن ينسجم مع أفكارك وسيرك البطيء نحو الهدف، وهو يدلك على الطريق الصحيح. جوبيتر كوكب الحظ موجود في برج العقرب وهو موقع جيد بالنسبة لك. ثمة تتخلص من الأزمات ابتداءً من شهر أيار/مايو، فتدخل في مرحلة ممتازة حتى تشرين الثاني/نوفمبر. ستشهد منعطفاً مهماً وإيجابياً، فما ترسمه في هذا العام سيكون طريقك الى المستقبل، وقد تتخلّى عن عادات قديمة، مما لن يكون سهلاً عليك. قد توقّع عقداً مهماً في العمل. في الجو غرام مفاجئ لشخص أو لقضية، والفترة الفضلى هي بين أيار/مايو وتشرين الثاني/نوفمبر، وربما ينتظرك خلالها منصب جديد. قد يجتاحك حب بين أيلول/سبتمبر وكانون الأول/ديسمبر إذا كنت عازباً، أو يزيد الشغف فتشعر باندفاع إلى أمر مهم أو شخص ما.
 

برج الدلو: إرتباكات من جهة ونجاح من جهة ثانية
تنتظرك سنة مليئة بالارتباكات والأحداث والانقلابات. الطوالع الفلكية مربكة، خاصة بين أيار/مايو وأيلول/سبتمبر، ويجب الحذر الشديد في هذه الفترة. انتبه من الوقوع ضحية المحتالين أو عمليات تدخلك في ورطة. احذر من سيئي النوايا في هذه الفترة بشكل خاص. قد يحصل ما ينقلك إلى معبر آخر من فصل الربيع حيث تتغير حياتك وقد تلجأ إلى القضاء لتوضح أمراً أو تستعيد حقاً لك أو تبعد عنك اتهاماً. الشهران الأخيران من العام إيجابيان. يحمل لك هذا العام فرصاً تناديك، وربما أسفاراً تدعوك إلى تغيير عملك أو مكان إقامتك. وأمامك نجاح مالي وربما ترقية. لكن الأمور لا تخلو من الصعوبات ومن الدموع أحياناً. عاطفياً، تحتفل بحدث سعيد ربما في شهر آذار/مارس. قد ينفصل البعض عن حبيب في الربيع أو في شهر تموز/يوليو. أما شهر تشرين الثاني/نوفمبر فيحمل حلولاً ورومانسية.
 

برج الحوت: على رأس قائمة المحظوظين
أنت أكثر المحظوظين في هذا العام، فكل الكواكب متحالفة لإسعادك من بداية العام وفي منتصفه أكثر وأيضاً في نهايته. أمامك انفراجات واسعة بعد سنوات من المعاناة والصعوبات والشدائد التي واجهتها. حتى أن بعض مواليد برج الحوت كانوا قد تركوا عملهم سابقاً في المرحلة الصعبة السابقة. لكن ما يحمله هذا العام ينسيك كل الصعوبات التي واجهتها في الفترة الماضية لأن الإرباكات والأحزان صارت من الماضي، والمستقبل يبدو أجمل لك. الوعود كثيرة والسنة ممتازة و4 كواكب أساسية تدعمك طوال السنة. تتعزز أوضاعك المادية وتتخطى الصعوبات وتحظى بهدايا «فلكية»، خصوصاً مع الاقتراب من نهاية العام. وانتقال أورانوس إلى برج الثور يؤدي بالنسبة لك إلى أوضاع مناسبة ومهمة لفترة تمتد إلى 7 سنوات من 16 أيار/مايو ويغيّر حياتك. هذا حدث مهم يجعلك تطل على مفاجآت ونجاحات. أنت على رأس قائمة المحظوظين. تتخلص من عقد كبيرة وتتحرر منها وتبدأ بعمل خلوق. عاطفياً، تعلن عن خطوبة أو زواج أو تفرح بحمل أو بولادة في العائلة. كما يأتي الخريف حاملاً معه تغييراً في وضعك العاطفي وتطل على أمور جيدة جداً في حياتك. وبالتالي العام كلّه جيد لك وواعد، تأتي الحلول بسهولة فيه إن واجهتك متاعب بسيطة وسريعة لفترة قصيرة، بعكس ما تحمله الأوضاع الفلكية لباقي الأبراج التي تواجه عامةً فترات من الارتباكات حتى إذا كان العام جيداً لها.
 

 


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. ممكن
Wahda - GMT الإثنين 01 يناير 2018 20:42
لو سمحتوا توقعات ابراهيم حزبون لانه اكثر دقة من اَي عالم فلك عربي


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


فيديو

كارول سماحة: وقوفي على أهم المسارح أكبر جواب لأسامة الرحباني أن قراري كان صائباً
المزيد..
في ترفيه