قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بدأ في دول اوربية انتاج اطارات للسيارات والدراجات صديقة للبيئة تلقى اقبالا من السائقين محبي البيئة.
nbsp;
اعتداللnbsp;سلامه من برلين:
يراهن المكتب الاتحادي للمواصلات النظيفة في ألمانيا على البرامج التي تتبعها مصانع السيارات من اجل زيادة انتاج السيارات الرفيقة بالبيئة، وكان قد

الاطارات النظيفة تلقى اقبالا من السائقين محبي البيئة

خصص جوائز مالية للمصانع التي تنتج سيارات من هذا النوع بدفع ما يقارب من المليون يورو لها لتكثيف بحوثها وتجاربها. وهذا سمح لبعض الشركات بانتاج سيارات هيجنة او تسير على الغاز او الطاقة الشمسية، ومن المتوقع ان يزيد المكتب الاتحادي من هذا الدعم في السنوات المقبلة، وذلك بهدف تشجيع هذه المصانع كي تمضي في مشاريعها. وهذا لا ينطبق على مصانع السيارات بل ومفروشاتها الداخلية. فعند اتلاف السيارة بعد تعطلها فان ما فيها من مفروشات واليات وقطع تشكل دائما مشكلة لانها مصنوعة من مواد مضرة للبيئة، كما ابدى المكتب استعدادا لتقديم اية مشورة في هذا المجال.

والان يريد هذا المكتب تشجيع المصانع المنتجة لاطارات(عجلات) السيارات والدراجات النارية ماجعل مصانع في كل بلدان الاتحاد الاوروبي تهتم بهذه القضية، بل وركزت منذ سنوات قليلة على العثور على المواد المطلوبة من اجل صنع مثل هذه الاطارات.

وبالفعل يتم الحديث اليوم عن اطارات جديدة نزل عدد منها الى الاسواق وسجلت اقبالا كبيرا في الشراء خاصة لدى السائقين المهتمين بحماية البيئة والطبيعة. لذا يعتقد الكثير من الخبراء بان هذا النوع من الاطارات سوف يحدث ثورة كبيرة، كما تلك التي غيرت مفهوم انتاج اطارات السيارة في الخمسينات من القرن الماضي. اذ تنتج حاليا اطارات للشاحنات المتوسطة والسيارات الشخصية الصغيرة.

والجديد في هذه الاطارات والملفت للنظر ايضا انها تجدد نفسها بنفسها كلما قطعت الشاحنة او السيارة المزيد من الكلمترات، من دون ان يصبح الملامس( الجزء الملامس للارض) املس او متآكل كما هي الحال مع الاطارات العادية.

ويحمل احد هذه المنتجات الذي تصنعه حاليا شركة ميشلين اسم اكس دي ان 2 غريب ويستند الى الية سهلة الفهم والتطبيق، فنظرا لتناقص مطاط الاطار واستهلاكه تدريجيا، وذلك نتيجة الاحتكاك بالاسفلت، ادرج الخبراء في هيكله صفائح رقيقة جدا، على شكل قطرات ماء، تنفتح تلقائيا كلما زاد استهلاك مطاط الاطار، كي تشكل حواف دائرية اخدودوية جديدة تنبثق من الاطار.

وبفضل النظام الجديد هذا وبعد اختبار لمسافة اكثر من 150 الف كلمتر، اثبت اطار اكس دي ان 2 غريب انه قادر على مواصلة الرحلة لوقت اكثر ب25 في المائة مقارنة مع الاطارات العادية للسيارات.

وبعد هذا النجاح الكبير والسعى لحماية البيئة يتوقع ان تقدم الكثير من مصانع الاطارات على اتباع نفس النهج، وتريد مشيلين استثمار 400 مليون يورو مع حلول عام 2012 لانتاج اربعة ملايين اطار من هذا النوع.